أخر تحديث : الجمعة 8 يونيو 2018 - 12:13 صباحًا

أربع هيئات تعليمية تعلن تضامنها مع أستاذ سيدي اسماعيل و تستنكر الاعتداء

بتاريخ 8 يونيو, 2018
أربع هيئات تعليمية تعلن تضامنها مع أستاذ سيدي اسماعيل و تستنكر الاعتداء

عبرت اربع هيئات تعليمية ، ثلاث نقابات وفرع التضامن الجامعي ، عن استنكارها الشديد للتعنيف الشنيع الذي تعرض له الأستاذ معاذ مدريك يوم أول أمس الثلاثاء بسيدي اسماعيل كما عبرت عن  تضامنها الالمشروط مع الأستاذ المعنف .
و شجبت و أدانت بشدة هذا الفعل المشين و كافة أشكال العنف الموجهة ضد نساء و رجال التعليم بصفة عامة و بسيدي اسماعيل بصفة خاصة مطالبة الجهات المسؤولة محليا و إقليميا بتحمل مسؤوليتها كاملة لضمان أمن و سالمة نساء و رجال التعليم بفضاءات و محيط مراكز الإمتحانات الإشهادية و المؤسسات التعليمية بشكل
عام.

وقالت الهيئات الأربع في بيان مشترك صادر عن اجتماعها الطارئ المنعقد مساء يوم الأربعاء 6 يونيو الجاري ، أنها تدارست تداعيات الاعتداء لشنيع الذي تعرض الأستاذ معاذ مدريك بعدما أنهى مهامه في أداء الواجب الوطني المتمثل في المراقبة و الحراسة خالال امتحانات الباكالوريا، و ذلك بمركز الإمتحان بالثانوية الإعدادية سيدي اسماعيل، حيث اعترض سبيله بباب المؤسسة تلميذان من المترشحين للإمتحان الوطني و اعتديا عليه بالضرب و الجرح )رتقت له 8 غرزات مباشرة فوق العين( مع تكسير نظاراته الطبية .

وأكدت النقابات الثلاث ، النقابة الوطنية للتعليم ” ف د ش ” والجامعة الونية للتعليم التوجه الديمقراطب و الجامعة الوطنية لموظفي التعليم المنضوية تحث لواء الاتحاد الوطني للشغل ، عن إ شادتها بمؤازرة التضامن الجامعي المغربي و تبنيه للملف قضائيا.