أخر تحديث : الأحد 5 أغسطس 2018 - 5:51 مساءً

أين مندوبية الصيد البحري بالجديدة من مصلحة الغطاسين و من يحمي شركات على حساب شركات

بتاريخ 5 أغسطس, 2018
أين مندوبية الصيد البحري بالجديدة من مصلحة الغطاسين  و من يحمي شركات على حساب شركات

محمد الصفى

في خضم ما عرفه قطاع الطحالب البحرية من صراعات و تطاحنات بين عدد من مهنيي القطاع المتمثلين في تعاونيات و شركات مصدرة للطحالب و كذا من قبل الغطاسين، نتج عنه مقاطعة البعض لعملية جني الطحالب الأمر الذي جعل الانطلاقة الفعلية للموسم تكون يوم 3 غشت بدل 15 يوليوز ، و البعض المطالبة برفع الكوطا المخصصة للتصدير و تتمين القطاع و إدخاله لسوق الدلالة، و هي مطالب كلها مشروعة و في صالح الغطاسين و المهنيين على السواء، لكن السؤال الذي يبقى مطروحا هو من له مصلحة في تحريك هذه الزوبعة و إخمادها في نفس الوقت خاصة في صفوف الغطاسين، لأن الملاحظ اليوم أنهم يشتغلون على أساس أربع دراهم غير مسلمة في الحين، و تبقى مرهونة بالجودة و نوع الطحلب، كما سبق أن أكد عليهم مسؤول شركة سيتكزام المحولة، في الوقت الذي يتم فيه تهديد شركات محولة بتراب الجديدة لا لشيء سوى أنها رفعت ثمن الكيلو لخمسة دراهم لفائدة الغطاس متناولة في الحين، مختلقين لها بعض العراقيل في عملها، فمن يتحمل المسؤولية في هذا الوضع و من هي الجهة التي هي في صالح الغطاس الذي يعتبر الحلقة الأضعف في هذه المنظومة، و أين هو دور مندوبية الصيد البحري الذي بقى محدودا للغاية في ظل ما شهده إقليم الجديدة خلال هذه السنة، حتى من خلال اجتماعاته مع منهيي القطاع و التي كانت تخرج بدون نتائج تذكر؟

<