http://a106424.hostedsitemap.com
أخر تحديث : الثلاثاء 17 أبريل 2018 - 6:14 مساءً

احد مكونات مجلس بلدية الجديدة يطالب بتغيير في أسماء نواب الرئيس لصالح مستشار مثير للجدل

بتاريخ 17 أبريل, 2018
احد مكونات مجلس بلدية الجديدة يطالب بتغيير في أسماء نواب الرئيس لصالح مستشار مثير للجدل

رشيد ملوكي

ذكرت مصادر مقربة من الاغلبية المسيرة لمجلس بلدية الجديدة ان أحد مكوناتها يسعى الى احداث تغيير في تركيبة مكتب المجلس واعادة تسمية نواب الرئيس المحسوبين عليه .

ولا تستبعد ذات المصادر ان يكون أعضاء هذا المكون قد راسلوا رئيس المجلس السيد جمال بن ربيعة في موضوع تغيير بعض نواب الرئيس بآخرين من المنتسبين الى نفس المكون  .

واوضحت المصادر ان الهدف من التغيير هو تمكين احد المستشارين الجماعيين من تحمل مسؤولية نائب الرئيس بدلا أحد النواب الحاليين مضيفة ان السعي الى هذا المبتغى تسبب في حالة من السخط والشجب بين اعضاء الحزب المعني خاصة وان للمعني بهذا التغيير خصوم ومنتقدين كثر داخل تنظيمات حزبه .

هذا وان صح الخبر , وفي انتظار استقصاء الامر , نتساءل ما اذا كان هذا التغيير في الاسماء سيقدم اية قيمة مضافة لتدبير الشأن المحلي في الجديدة ام انه مجرد نزوة عابرة لتسلق المراتب ؟

وهل سيعوض النواب الحاليون بنواب اكثر فعالية او من ذوي اختصاصات سيستفيذ منها المجلس في تجاوز  حالة الاحتباس الذي يعيشه على كافة المستويات ام انه مجرد محاولة لتحسين الاوضاع المادية لبعض المستشارين الذين لم يستفيذوا من التعويضات المالية ..؟

ويبقى الاهم من هذا وذاك هو ما اذا كان الرئيس سيخضع الى ضغوطات هذا المكون الذي لطالما عرضه لانتقادات حادة من قبل أقرب المقربين له من مستشاري الميزان لتجاوزه لاختصاصاته .