أخر تحديث : الأحد 8 أبريل 2018 - 12:53 مساءً

اختتام أشغال أسبوع الباحث بكلية الاداب بالجديدة والمنظمون يقررون تدويل نسخته التانية

بتاريخ 8 أبريل, 2018
اختتام أشغال أسبوع الباحث بكلية الاداب بالجديدة والمنظمون يقررون تدويل نسخته التانية

متابعة: عبد العالي أودقي

اختتم امس السبت 7 ابريل اسبوع الباحث الذي نظمه مختبر الدراسات الاسلامية و التنمية المجتمعية بتعاون مع الجمعية الاكاديمية للابحاث و المؤتمرات و الذي استضافته رحاب كلية الاداب بالجديدة.

و كان هذا الحدث قد افتتح يوم الخميس 5 أبريل بندوة فكرية بعنوان :”فكر الاصلاح و التغيير بعيون الطلبة الباحثين” و التي اشرف على تنظيمها طلبة تكوين دكتواه: “فكر الاصلاح و التغيير بالمغرب و العالم الاسلامي” شارك فيها مجموعة من الطلبة الباحثين من عدة جامعات مغربية، استعرضوا تجارب الحركات الاصلاحية و أفكار المصلحين أمثال رشيد رضا و علال الفاسي و محمد عبدو و الحجوي و فريد الانصاري و الطاهر بنعاشور و مالك بن نبي …

و استؤنف الحدث صباح اليوم الثاني بمحاضرة قيمة للشيخ مولود السريري في موضوع:”تنمية النظر الفقهي و الاصولي” ، في حين خصصت الفترة المسائية لورشات الأساتذة الفضلاء : الدكتور محمد موهوب في موضوع:” الجذاذة الالكترونية”. و الدكتور محسن بنزاكور في موضوع:” البرمجة اللغوية العصبية” و الدكتور عبد الجبار لند في موضوع:”مهارات التفكير الابداعي و التفوق الدراسي”.

ليختتم أسبوع الباحث صبيحة السبت بورشة الدكتور أحمد العمراني في موضوع :”تدبير الخلاف بين الففه و الواقع” و ورشة الدكتور محمد بولوز في موضوع:” تنمية ملكة الاجتهاد”.

و في ختام هذا الحدث الفريد من نوعه بكلية الاداب بالجديدة،أشاد الجميع و في مقدمتهم مدير المختبر الدكتور نورالدين لحلو و رئيس شعبة الدراسات الاسلامية الدكتور عبد المجيد بوشبكة بالجهود المبذولة و بنجاح أسبوع الباحث في دورته الاولى و تم توزيع مجموعة من الهدايا على الاساتذة مؤطري الورشات و المحاضرين و منحت شهادات المشاركة و الحضور للطلبة الباحثين .

و ضرب الجميع موعدا في السنة القادمة آملين ان يكون هذا الحدث تقليدا سنويا يشارك فيه الطلبة الباحثون من داخل المغرب و لم لا من خارجه حتى يتخذ صبغة الدولية.