أخر تحديث : السبت 10 فبراير 2018 - 8:26 مساءً

استقالة جماعية لسائقي سيارات الأجرة من نقابتهم بمولاي عبد الله وهذه هي الاسباب

بتاريخ 10 فبراير, 2018
استقالة جماعية لسائقي سيارات الأجرة من نقابتهم بمولاي عبد الله وهذه هي الاسباب

اعلن عدد من شغيلة سبارات الأجرة من الصنف الاول عن استقالتهم الجماعية من نقابة الاتحاد الوطني لمقاولات سيارة الأجرة و النقل بجماعة مولاي عبد الله باقليم الجديدة ويتبرأون من ما يقوم به من وصفوه بالدخيل عن العمل النقابي.

واوضح السائقون في بيان توصلت الجديدة اليوم بنسخة منه اسباب اقبالهم على الاستقالة والتي عزوها الى ” التحركات التي يقوم بها احد الدخلاء على العمل النقابي بدعوى انه يدافع عن مصالح شغيلة سيارات الأجرة الكبيرة ، يتفاجأ مهنيو القطاع بالدعوة الى وقفة احتجاجية امام مقر عمالة إقليم الجديدة للدفاع عن مصالحه الشخصية ، في حين ان أعضاء المكتب النقابي خولوا له صلاحية التفاوض من اجل الملف المطلبي الذي تقدم به مهنيو القطاع .”

واضاف البيان ان  “الشطحات التي اعتاد القيام بها و التي كان اخرها ضرب حكم قضائي عرض الحائط الا دليل قاطع على الدفاع عن مصالح شخصية و ليس عن ملف مطلبي تقدمت به النقابة.”
كما حمل لهذا الشخص مسؤولية ما آلت اليه الاوضاع بين مهنيي سيارات الاجرة  بزرع الفتنة بينهم مطالبين السلطات المعنية البحث في ملف هذا التنظيم الذي يتراسه مطالبين والتدخل لردع امين محطة الطاكسيات المفروض فيه الحياد عوض لبس قميص النقابة .

واختتم السائقون بيانهم بالتنويه والاشادة بالمجهودات التي الجبارة التي يقوم بها السيد عامل الإقليم من اجل تلبية اغلب المطالب.

<