Search

استقالة مستشارين جماعيين عن المصباح من عضويتهما بمجلس بلدية الجديدة

استقال مستشارين جماعيين ، ينتسبان إلى مجموعة العدالة والتنمية ، من عضويتهما بالجماعة الترابية لبلدية الجديدة مساء اليوم الثلاثاء 6 فبراير الجاري وعشية انعقاد دورة فبراير المقرر انعقادها صباح يوم غد الأربعاء ابتداء من الساعة العاشرة صباحا بقاعة الاجتماعات لبلدية الجديدة .

ويتعلق الأمر بأستاذ يدرس مادة الفلسفة بإحدى الثانوات التأهيلية بجماعة مولاي عبد الله والتاني مهندس بالفلاحة كانا كل منهما مفوضا للإشراف على لجنة من لجن المجلس .

وحسب المعطيات التي استقتها ” الجديدة اليوم ” فإن سبب استقالة الأستاذ الذي كان يشغل منصب نائب لجنة المالية بالجماعة والتي يترأسها المصطفى مرشد تعود لاسباب صحية حيث يعاني ، منذ السنة الماضية ، من مرض نفسي اضطر والدته لملازمته في البيت لرعايته ولم يسبق له أن حضر أشغال المجلس ولجنة المالية إلا مرتين أو ثلاث ومطالب باسترجاع المبالغ المالية التي تلقاها كتعويض من مالية الجماعة وقيمتها 700 درهم للشهر .

فيما اختلفت ردود فعل ومبررات استقالة التاني ، المهندس عضو في لجنة المالية ، بين من قائل بعدم رضاه على مستوى أداء أعضاء حزب العدالة والتنمية ضمن تشكيلة الأغلبية وانتقاده لبعض الممارسات الماسة بسمعة الحزب والأنحراف عن الأهداف التي سطرها خلال خوض غمار الحملة الإنتخابية ، وآخرين عزوها إلى مشاكل داخلية عرضت المستشار الجماعي المستقيل لإنتقادات شديدة اللهجة .

هذا وينتظر أن يتم تعويض العضوين المستقيلين بالعضوين المرتبين 15و 16 في لائحة المصباح للإنتخابات المحلية التي أوصلت 14 مستشارا جماعيا إلى تشكيلة المجلس لتدبير الشأن المحلي في إئتلاف يضم ثلاث أحزاب سياسية وهي المصباح ، الميزان والكتاب .




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *