Search

الفيديو الذي يظهر فيه مريض بمستشفى محمد الخامس بالجديدة يمارس العادة السرية يجر ممرضيتن للتحقيق

تحقق الشرطة القضائية للأمن الإقليمي بالجديدة مع ممرضتين جرى توقيفهما على خلفية تصويرهما لشريط فيديو لأحد نزلاء المستشفى الإقليمي محمد الخامس وهو يمارس العادة السرية وتم تداوله عبر تطبيق الواتساب قبل أن يصل إلى شبكات التواصل الإجتماعي للفايس بوك واليوتيوب  .

وقد مكنت التحقيقات التي باشرتها مصالح الأمن بالجديدة تحث إشراف النيابة العامة وبمساعدة إدارة المستشفى الإقليمي من تحديد هوية الممرضتين ووضعهما تحث تدابير الحراسة النظرية من أجل إنجاز مسطرة التحقيق والتقديم من أجل على خلفية التقاط “فيديو” مخل بالآداب والأخلاق العامة لمريض داخل المستشفى، وسوء معاملة مريض، وانتحال صفة ينظمها القانون .

هذا ويظهر المريض في الشريط ، في عقده السادس ، يلتحف غطاء فوق سرير المستشفى في حالة غير طبيعية ، وكانت الممرضتان توجهان له خطاب اللوم ممزوجا بالإستنكار والسب وينتهي بإزاحة المريض للغطاء بأمر من المتحدثتين ليظهر جهازه التناسلي عاريا ويتضح أنه كان يمارس العادة السرية ” la masturbation ” .

وكانت ” الجديدة اليوم ” قد تلقت الشريط عبر تطبيق الوات ساب ولم تعره اهتماما لكونه يمثل تجنيا على الحريات الفردية ويسيء للشخص المعني ويعرض أصحابه للمساءلة ، ليتبين أنه خلف موجة من الشجب والإستنكار وإدانة من يقفن خلف الهاتف ومطالبة الجهات المعنية بفتح تحقيق ومعابتهن ، سيما وأن ملامح الرجل تدل على معاناته جراء مرض نفسي .




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *