أخر تحديث : الأربعاء 6 ديسمبر 2017 - 10:19 صباحًا

المدير الاقليمي للتعليم بالجديدة يستقبل وفدا عن جمعيات المجتمع المدني بحيي النجد والسلام لهذه الاسباب

بتاريخ 6 ديسمبر, 2017
المدير الاقليمي للتعليم بالجديدة يستقبل وفدا عن جمعيات المجتمع المدني بحيي النجد والسلام لهذه الاسباب

عقد المدير الاقليمي لوزارة التربية والتعليم بالجديدة لقاء جمعه بوفد عن جمعيات حيي السلام والنجد يوم الإتنين 4 دجنبر الجاري استعرض الوفد  جملة من القضايا والمشاكل ذات الصلة بقطاع التربية والتعليم وذلك في اطار سلسلة المبادرات التي تقوم بها جمعيات المجتمع المدني بحيي النجد والسلام من اجل حل المشاكل التي  تعانيها الساكنة  .

وقد استعرض خلاله اعضاء هذا الوفد جملة من القضايا والمشاكل بدءا بالاكتظاظ التي تعرفه مدرسة الروداني الابتدائية التي لا يمكن ان تستوعب تلاميذ ساكنة يفوق عددها 50000 الف نسمة مرورا بحرمان المنطقة من اعدادية حيث يجبر التلاميذ الذين انهوا المرحلة الابتدائية الى التسجيل بثانويات وسط المدينة التي تبعد كثيرا عن الحي ثم ليعودوا مرة اخرى الى الدراسة بثانوية النجد التأهيلية وهي الوحيدة في المنطقة فتحت ابوابها السنتين الفارطتين .

وفي انتظار حل هذا المشكل بشكل جذري عبر بناء اعدادية بحي السلام لمواجهة الضغط المتزايد لاعداد التلاميذ كل سنة تم الالتجاء الى حل مؤقت بفتح جناح بهذه الثانوية لتسجيل تلاميذ الاعدادي .

تجدر الاشارة ان مخطط التهيئة لمدينة الجديدة كان قد خصص قطعة ارضية على يمين شارع ابن باديس قرب مؤسسة رونو لبناء اعدادية فلسطين لكن هذه البقعة تحولت فجاة الى تجزئة سكنية وهو ما كان مثار احتجاج ساكنة الحيين مرات متعددة
طرح الوفد ضرورة بناء مدرسة ابتدائية اخرى بحي السلام فمدرسة واحدة لا تكفي للاعداد الهائلة للتلاميذ وامام الخصاص المهول على هذا المستوى يضطر الاباء اما الى القبول بالامر الواقع او تسجيل ابنائهم بالمؤسسات الخصوصية التي تعدت العشر وتنبت كل سنة كالفطر واغلبها غير مراقب ولا يستجيب للحد الادنى المطلوب بالإضافة الى تكلفة الدراسة المرتفعة
وفي خضم النقاش اثيرت عدت نقط كضرورة الاهتمام بمحيط المؤسسات وووضع الامكانيات البشرية والمادية اللازمة للمؤسسات التعليمية لتقوم بمهامها على احسن وجه .
سجل الوفد الجمعوي تجاوب السيد المدير مشكورا مع الافكار والمطالب المطروحة ووعد بالعمل بكل ما هو مستطاع للتخفيف من حدة المشاكل وفق الامكانات المتاحة وكان اللقاء مناسبة لدعوة السيد المدير لزيارة فضاء النجد للاطلاع على المجهودات التي يقوم بها المجتمع المدني في شخص جمعية النجد ووعد بالاستجابة لذلك عندما تتاح الفرصة