أخر تحديث : الخميس 14 يونيو 2018 - 5:40 مساءً

بعد طعن نقابتين تعليميتين في نتائج تقرير لجنة إقليمية ثلاث نقابات تطالب بفتح تحقيق في مصدر التسريب

بتاريخ 14 يونيو, 2018
بعد طعن نقابتين تعليميتين في نتائج تقرير لجنة إقليمية ثلاث نقابات تطالب بفتح تحقيق في مصدر التسريب

طالبت ثلاث نقابات تعليمية أكثر تمثيلية بالجديدة بالكشف عن نتائج لجنة التحقيق والتقصي الجهوية التي حلت بالثانوية الإعدادية ابن باجة بمديرية التعليم باقليم الجديدة معلنة إستنكارها تسريب نتائج التقرير الصادر عن لجنة إقليمية حلت بذات المؤسسة لفائدة نقابتين تعليميتين أعلنتا في بيان مشترك لها الطعن فيه قبل الإعلان الرسمي عن مضامينه .

وعبرت النقابات التعليمية الثلاث ، الجامعة الحرة للتعليم والجامعة الوطنية للتعليم والجامعة الوطنية لموظفي التعليم ، في بيان مشترك صادر عن اجتماعها المنعقد مساء يوم الجمعة 8 يونيو الجاري عن ثقتها في اللجن التي حلت بالمؤسسة المشار إليها داعية إلى تجنب كل ما من شأنه التأثير في نتائجها ومطالبة بفتح تحقيق جاد ومسؤول في شأن التسريبات التي طالت نتائج اللجنة الإقليمية .

كما أوضحت النقابات الثلاث الاسباب التي كانت وراء خوض الشغيلة التعليمية لوقفة إحتجاجية في ساحة المؤسسة مستنكرة الإهانة التي طالت المحتجين والإساءة إليهم معتبرين ما تضمنه البيان مجرد مغالطات الهدف منها زرع التفرقة بين العاملين في المؤسسة والتأثير في نتائج لجنة التحقيق الجهوية ومحاولة للإجهاز على حقهم في الإحتجاج ضد الممارسات الصادرة عن الاستاذة التي باث يعرفها الداني والقاصي وتباركها الجهات التي تساندها رغم علمها بحقيقة ما يجري ومسؤوليتها في تفاقم الأزمة .
وثمن البيان المجهودات التي بذلها ، ويبذلها ، مدير المؤسسة في سبيل تأهيل فضاء المؤسسة والحفاض على الزمن المدرسي وتشجيع المبادرات لترسيخ قيم المواطنة والإرتقاء بالفضاء وإدانة الممارسات اللاتربوية التي تستهدف التلاميذ وتعتبر الزمن المدرسي خطا أحمر وترفض هدره من قبل أي كان من أجل متابعة الدراسة الجامعية .