أخر تحديث : الثلاثاء 13 فبراير 2018 - 11:26 صباحًا

تهور مهني وعدم التقيد بقواعد السياقة يتسبب في إحراق حافلة بمكناس

بتاريخ 13 فبراير, 2018
تهور مهني وعدم التقيد بقواعد السياقة يتسبب في إحراق حافلة بمكناس

محسن الربولي – مكناس

تسبب سائق حافلة للنقل العمومي بمكناس صباح هذا اليوم الإثنين 12 فبراير الجاري حوالي الساعة الثامنة في إحراق حافلة جديدة تؤمن النقل بين مكناس وجماعة الدخيسة، كان يزاول عمله على متنها ، مما تسبب في خسائر مادية جسيمة للشركة المفوض لها تدبير مرفق النقل الحضري بمكناس من دون تسجيل أي إصابات بين مرتفقي الحافلة.
المعلومات التي استقاؤها من إفادات شهود عيان والتي تطابقت مع إفادات مصدر مسؤول من الشركة المفوض لها تدبير مرفق النقل، تؤكد أن حادث اشتعال النار بالحافلة نتج بسبب خطأ مهني فادح اقترفه السائق من خلال عدم تشغيله للزر الخاص بالفرامل , الشيء الذي أدى إلى اشتداد احتكاك العجلات وتصاعد حرارتها وبالتالي نشوب ألسنة النيران التي التهمت حافلة جديدة وذلك حسب ما تثبته التسجيلات المتوفرة.
ولفتت ذات المصادر أن عدم تقيد السائق بقواعد السياقة التي زودته بها الشركة خلال التكوينات المتعددة التي يتلقاها سائقو الشركة ومن بينهم هذا السائق، كاد أن يتسبب في إزهاق أرواح الركاب لولا الألطاف الإلهية بالإضافة إلى إلحاقه خسائر فادحة بالشركة التي فقدت حافلة جديدة من أسطولها.
مصدر على صلة بالموضوع، أفاد أن مسؤولو الشركة، فور علمهم بالحادث، قاموا بالمتعين،حيث تأكدوا من عدم وجود أية إصابات بين ركاب الحافلة ومن ثمة قام المسؤول المدني لذات الشركة بإيداع شكاية لدى المصالح المختصة قصد متابعة هذا السائق الذي وصف سلوكه في السياقة بالمتهور قضائيا.
وأشار المصدر أنه بالرغم من استعمال قنينات إطفاء الحريق المتواجدة على متن الحافلة , لم تمكن هذه الأخيرة من إخماد الحريق لكون خزانات الوقود كانت ممتلئة عن آخرها بما يناهز 200 لترمن الوقود بما أن الحادث حصل في مطلع الصباح .كما أن تأخر وصول الوقاية المدنية ساهم في احتراق الحافلة بالكامل .