أخر تحديث : الخميس 31 مايو 2018 - 9:02 مساءً

توقيع ديوان الشاعرة نوال شريف في الدورة الاولى للمقهى الادبي بالزمامرة

بتاريخ 31 مايو, 2018
توقيع ديوان الشاعرة نوال شريف في الدورة الاولى للمقهى الادبي بالزمامرة
عزيز العبريدي
تحت شعار :” الشعر إبداع وإمتاع” نظمت جمعية الصفاء بالزمامرة الملتقى الأول للمقهى الأدبي بمناسبة توقيع ديوان الشاعرة الواعدة نوال شريف “سيئة أنا”بخصور تلة من الأدباء والنقاد والمبدعين بمقهى الشلالات بساحة  الانبعاث حيث تناوب على منصة الإلقاء كل من الأستاذ رشيد العلوي في تقديمه للديوان الشعري ليأتي الدور بعد ذلك على الشاعرة نوال شريف التي تفضلت بقراءة ومضات مضيئة من ديوانها الذي يعتبر باكورة أعمالها. اضافة الى حضور الشاعر والزجال والقاص ثابت العياشي الذي أمتع وأقنع وكان متألقا كعادته في كل جلسات القريض.ثم جاء دور الشاعرة والإعلامية وطالبة علم الاجتماع الشابة نعمة الضميري التي أذهلت الحضور المحتشد بقدرتها على تملك ناصية اللغة ليتوالى على المنصة كل من الشاعر والزجال محمد خيرة الذي حمل الحاضرين في ليلة حالمة بين ثنايا عباب شعر عاصف متلفع بالرمزية كما عرف الملتقى مشاركة كل من الشاعر المبدع عبد الصمد علم المهووس بشموخ الشعر والمسكون بعشق الحرف ناهيك عن مشاركة ابن الزمامرة الاستاذ و  الشاعر حميد السامي. وتجدر الإشارة أن مهمة تنشيط فقرات هذا الحفل أنيطت بالأستاذ المصطفى عبده الذي استطاع إدارة فقرات الحفل باقتدار وإمتاع وإقناع وحنكة تواصلية سلسة وانسيابية أضفت على الملتقى الأول للمقهى الأدبي بالزمامرة سحرا خاصا وجاذبية فريدة جعلت المبدع والشاعر ثابت العياشي يهديه نسخة من ديوانه الشعري “صفير فوق العادة”.
هذه الليلة الشعرية المضيئة عرفت حضور ضيوف من الحقل الأدبي والفكري  من آسفي  الجديدة  خريبكة و سيدي بنور نذكر منها القاص والمترجم محمد أيت حنا من الجديدة الخطاط عبد العزيز مجيب الحاصل على جائزة محمد السادس للخط العربي ثم الباحث والناقد حمادي التقوى من سيدي بنور ناهيك عن وفد من الفاعلين في الحقل الثقافي من مدينة آسفي والفنان المبدع امحمد الجلايدي في المرافقة الموسيقية للقراءات الشعرية واختتم الملتقى الأول بحفل توقيع الديوان في لحظة عشق  للشعر ستبقى موشومة في ذاكرة من حضروا هذا الملتقى.
<