Search

جمال بن ربيعة ومحمد مهذب يفقدان عضويتهما بمجلس المستشارين

أسقطت المحكمة الدستورية بالرباط عضوية تلاث متخبين بمجلس المستشارين عن جهة الدار البيضاء-سطات عن إقليم الجديدة وعضوا رابعا عن إقليم سطات .
ويتعلق الأمر بكل من رئيس الجماعة الحضرية لبلدية الجديدة السيد جمال بن ربيعة و المستشارة الجماعة أمينة عفان عن حزب الإستقلال ومحمد مهذب المنتخب بجماعة سيدي اسماعيل عن الحركة الشعبية ومن إقليم سطات يتعلق الأمر بحميد زناتي عن حزب المصباح .
يذكر أن إسم رئيس الجماعة الحضرية لبلدية الجديدة يبق أن ورد ذكره في قائمة وطنية صادرة عن وزارة الداخلية تتكون من 26 منتخبا عبر مختلف مناطق المغرب على خلفية شبهة إستعمال المال لاستمالة الناخبين خلال انتخابات مجلس المستشارين للتصويت لصالحهم جرت إحالتهم على قاضي التحقيق
وكان جمال بن ربيعة قد إمتثل أمام قاضي التحقيق في عدة جلسات للتحقيق حول المنسوب إليه بناء على صك إتهام وزارة الداخلية إستنادا إلى تقارير اللجنة الحكومية لتتبع الانتخابات .
جلسات ظلت سرية ولم ترشح عنها اية أصداء تذكر غير ما راج في الشارع المحاي حول قرار قاضي التحقيق القاضي بحفظ الملف وإسقاط المتابعة لعدم توفر أدلة المتابعة ووسائل الإثباث واعتبر الراي العام أنها قضية منتهية .
فيما قضت بقبول الطعون المقدمة في حق العضو محمد مهذب لكونه تقدم للإنتخابات قبل إنتهاء نحكوميته التي نطقت بها محكمة الاستئناف بالجديدة و قضت بمنعه من الترشيح لولايتين .
هذا وقد نزل قرار المحكمة الدستورية بالرباط مساء يوم أمس الإتنين كالصاعقة وهز أركان المشهد السياسي الذي بدأت ملامحه الأولى تتشكل إستعدادا لتشريعيات 2016 بفرز أولى الاسماء التي ستتصدر اللوائح الإنتخابية .