أخر تحديث : الخميس 9 أغسطس 2018 - 12:08 مساءً

جمعية السلام للتنمية البشرية و التضامن تستنكر الانقطاعات المتكررة للكهرباء بجماعة سيدي علي بنحمدوش

بتاريخ 9 أغسطس, 2018
جمعية السلام للتنمية البشرية و التضامن تستنكر الانقطاعات المتكررة للكهرباء بجماعة سيدي علي بنحمدوش

استنكر المكتب التنفيذي لجمعية السلام للتنمية البشرية و التضامن بجماعة سيدي علي بنحمدوش ، دائرة أزمور ، بشدة الانقطاعات المتكررة والمتتالية للتيار الكهربائي بجماعة سيدي علي بن حمدوش خاصة في فترة الظهيرة ، التي تحولت فيها حياة المواطنين إلى جحيم.

هذا الأمر يأتي في ظل تزايد الإقبال على هذه الخدمة الإستهلاكية الأساسية نتيجة ارتفاع درجة الحرارة وتزامن ذلك مع فصل الصيف ،الشيء الذي يظهر بالملموس ضعف تجهيزات وخدمات المكتب الوطني للكهرباء– قطاع الكهرباء بجماعة سيدي علي بن حمدوش دائرة أزمور إقليم الجديدة حيث كان دوار دغوغي نمودجا وجميع الدواويير تقريبا على موعد مع انقطاعات متكررة منذ أسبوع تقريبا وبلغت أوجها يوم أمس و اليوم بانقطاعات متتالية منذ الصباح مع عودة محدودة له لثوان معدودة وفي فترات متقطعة خلال فترة الزوال”.

هذا الانقطاع المتوالي للكهرباء جعل العديد من المواطنين يهرعون إلى قطع التيار عن منازلهم خوفا على أجهزتهم الكهربائية، والتي أبانت التجارب السابقة عدم تحمل المكتب مسؤوليته في تعويض المتضررين من تلف أجهزتهم جراء العودة المفاجئة للتيار الكهربائي بسبب الانقطاعات غير المعلنة.
واعتبر المكتب التنفيذي في بيان استنكاري صادر عنه أن هذا الوضع غير مقبول ويندر باحتقان غير مسبوق ويعكس سياسة اللامبالاة والاستهتار التي ينهجها المكتب اتجاه مصالح المواطنين بالإقليم ، والذي لم يعد له من دور سوى استخلاص الفواتير المرتفعة والخيالية من جيوب المواطنين المقهورين .
وأعلن رفضه البات والحاسم والحازم تحويل حياة الساكنة إلى جحيم جراء هذا الوضع . مطتلبا بتخفيض تعريفة فاتورة الكهرباء بجماعة سيدي علي بن حمدوش خاصة في فصل الصيف تشجيعا للاستقرار به ، وبضرورة المراقبة الشهرية للعدادات عوض التقديرات التي يكتوي بنار غلائها المواطنون الفقراء.

وأكذ في ذات البيان على أن الاستفادة من هذه الخدمة الاستهلاكية الأساسية حق من الحقوق الاقتصادية للمواطنين وليس منة ولا امتيازا من المكتب الوطني للكهرباء. كما نعلن استعدادنا خوض كافة الأشكال النضالية من اجل ضمان الاستفادة من هذه الخدمة.
وعاشت جميع دواويير جماعة سيدي علي بن حمدوش منذ ما يقارب أسبوع على وقع الانقطاعات المفاجئة المتتالية والمتوالية للكهرباء وهو الأمر الذي أثار غضب وامتعاض الساكنة.

<