أخر تحديث : الجمعة 10 أغسطس 2018 - 10:51 صباحًا

جمعية حقوقية تطالب وزارة الداخلية بفتح تحقيق في صفقة فضاء الألعاب بالجديدة

بتاريخ 10 أغسطس, 2018
جمعية حقوقية تطالب وزارة الداخلية بفتح تحقيق في صفقة فضاء الألعاب بالجديدة

وجه رئيس جمعية مدينتي للبيئة والتنمية والرياضة
بالجديدة رسالة يطالب فيها وزير الداخاية بفتح تحقيق في الطريقة التي  منح بها رئيس الجماعة الترابية للجديدة لأحد الخواص لترخيص لإقامة فضاء للألعاب المتنقلة بالقطعة الأرضية لفندق دكالة أبو الجدايل بالحديدة.

فيما يلي نص الرسالة :

من رئيس جمعية مدينتي للبيئة والتنمية والرياضة بالجديدة

الى السيد معالي وزير الداخلية

الموضوع : طلب فتح تحقيق

سلام تام بوجود مولانا الامام دام له النصر والتأييد

أما بعد،
السيد الوزير المحترم .
صلة بالموضوع المشار إليه أعلاه ، و وفقا لأهداف الجمعية الحقوقية المحددة ضمن القانون الأساسي المودع لدى السلطات. نتقدم إلى سيادتكم بهذا الطلب الرامي لفتح تحقيق في منح رئيس الجماعة الترابية للجديدة لأحد الخواص لترخيص لإقامة فضاء للألعاب المتنقلة بالقطعة الأرضية لفندق دكالة أبو الجدايل ،وذلك في تحدي سافر وغياب الإلمام بالمساطر القانونية وهو ما يزيد من النزيف الذي يعرفه تدبير دواليب الجماعة الترابية لمدينة الجديدة ، ولعل ما توصلت إليه لجنة مفتشية وزارة الداخلية أيام حلولها بمقر الجماعة سيكون يؤكد الواقع التسيير الذي تعرفه جماعة الجديدة.
السيد الوزير المحترم
انه بعدما كان رئيس جماعة الجديدة سبق وأن منح ترخيصا مشابها في صيف 2016 وفي نفس المكان ،وما صاحب ذلك من جدل واسع داخل أوساط متتبعي الشأن العام المحلي والوطني ، عمد في صيف السنة الماضي الى الاعلان عن صفقة عمومية لإقامة فضاء للالعاب بملك جماعي “مخيم لافارج “بدعوى تنمية موارد الجماعة حيث فازت إحدى الشركات بالصفقة وضخت في ميزانية الجماعة أكثر من 800000 درهم ، ومع حلول موسم الاصطياف الحالي أعلنت جماعة الجديدة عن الصفقة رقم 09/2018 لإقامة فضاء للألعاب بمركز الاصطياف بطريق الدار البيضاء ، الا انه تم الغاؤها بدعوى عدم جدوى طلب العروض، الا أن الواقع أكد انسحاب كل الشركات التي دأبت على المشاركة في مثل طلب عروض هذه الصفقة وذلك احتجاجا على الطريقة المثيرة للجدل التي أدارت بھا الجماعة الحضرية ھذا الملف ، حيث شرع صاحب سيرك الالعاب في تهيئة ووضع الالعاب على ارض فندق دكالة قبل قبل 6 أيام ، من تاريخ الإعلان عن صفقة مخیم لافاراج العمومیة ، وهو ما يفيد بأن هناك تواطؤ من أجل الضغط على المتنافسين في صفقة “سريك” مخيم لافارج القانونية، للانسحاب بشكل تلقائي عندما يبدو لهم بأنهم سيتكبدون خسارة مالية بسبب أهمية الموقع الاستراتيجي لسيرك فندق دكالة و الذي سيحتكر الزوار.
السيد الوزير المحترم
لقد أكد رئيس الجماعة الحضرية بالجديدة على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك أن مصالح الجماعة توصلت بطلب من شركة خاصة في شأن الترخيص لها لإقامة فضاء للألعاب المتنقلة بالقطعة الأرضية لفندق دكالة أبو الجدايل …حيث بادرت الشركة طالبة الترخيص إلى تحويل مبلغ 100 مليون سنتيم لدى الخازن الإقليمي من أجل ضخها في حساب جماعة الجديدة كمساعدة وهبة مالية لفائدة جماعة الجديدة وذلك في إطار حرصها على المساهمة في التنمية المحلية واعتبرها الجماعة شريكا لها في أرباحها المتوقعة.
وباعتبار أن جماعة الجديدة تلقت هبة مالية قدرها 100 مليون من الشركة صاحبة الترخيص الذي تم وضعها لدى الخازن الإقليمي من أجل ضخها في حساب جماعة الجديدة فإن ذلك غير قانوني لأن الهبة هي تبرع شخص ما وهو الواهب على الجماعة وهي الموهوب لها بعقار أو بمنقول بدون عوض وعلى وجه الإحسان . شريطة قبول الجماعة بذلك. فهل صاحب تلك الشركة قام بضخ هبة مالية لجماعة الجديدة على وجه الاحسان ،أما أن ذلك مقابل حصوله على الترخيص كما أقر رئيس جماعة الجديدة .
ثم إن الهبات والوصايا الممنوحة للجماعة خاضعة للمصادقة ، لانها ذات وقع على النفقات أو المداخيل حسب البند الرابع من المادة 118 من القانون التنظيمي المتعلق بالجماعات فعلى أي سند قانوني سيتسلمها المجلس، و هل يقبل القانون المغربي بهبة مقابل ريع؟ لذا يجب تسمية الأمور بمسمياتها فهي ليس هبة بمعناها القانوني و ليست مساعدة و ليست صدقة…
كما أكد رئيس جماعة الجديدة أنه بعد التشاور مع القسم الجبائي الجماعي حول الوضعية الجبائية للعقار منحت الجماعة رخصة مؤقتة ومحدودة المدة للشركة المعنية لإقامة نشاطها ..وهنا نطالب رئيس جماعة الجديدة بتوضيح حول عدم أداء صاحب عقار فندق دكالة لما بذمته من أموال خاصة بالضريبة الحضرية على الأراضي غیر المبنیة TNB منذ 3 سنوات لفائدة جماعة الجديدة والتي تقدر بحوالي 240 ملیون سنتیم ..
فكیف حصل صاحب المعرض الترفیھي على ”وكالة للاستغلال” من أصحاب ھذه الأرض لإقامة سیرك على ھذه البقعة ؟ وھل من حق الجماعة الترخیص لھذه البقعة بنشاط تجاري رغم أنھا لم تؤد ضرائب بقیمة مالیة ضخمة للجماعة ؟
السيد الوزير المحترم
نظرا لما عهد فيكم من روح التعاون وخدمة الصالح العام ، فإنني أهيب بكم وأناشدكم التدخل العاجل من لإجراء بحث عميق لتحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات التأديبية ضد كل من ثبت تورطه في خرق القوانين والعبث بمالية جماعة الجديدة .

وتقبلوا منا فائق معاني الاحترام والتقدير
والسلام

<