أخر تحديث : السبت 14 أبريل 2018 - 11:39 صباحًا

رفاق منيب يعلنون حالة التأهب للرد على بيان ودادية القضاة المغاربة

بتاريخ 14 أبريل, 2018
رفاق منيب يعلنون حالة التأهب للرد على بيان ودادية القضاة المغاربة

أعلنت قواعد و قيادات الحزب الاشتراكي الموحد حالة التأهب والتعبئة للرد على التهديدات الصريحة والمبطنة التي تضمنها بيان الودادية الحسنية للقضاة في حق الامينة العامة للحزب الدكتورة نبيلة منيب .

بيان الودادية الحسنية للقضاة، جاء ردا على تدوينة الدكتورة نبيلة منيب الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، التي اعتبرت فيها أن ” القضاء يجرجر محاكمة معتقلي “حراك الريف في ” انتظارا للتعليمات”.

وفي الوقت الذي يستعد فيه المكتب السياسي  للحزب الاشتراكي الموحد لعقد اجتماعه من اجل إصدار بيان سياسي للرد على ودادية القضاة , أطلق ناشطون على الصفحات الاجتماعية من اعضاء الحزب ومتعاطفين #أوقفوا_العبث كما وحدوا صور حساباتهم على الفايس مستعملين صورة الامينة العامة للحزب .

ومن اجل حشد تضامن واسع بين اصدقاء وكلفاء الحزب عمم مناضلوا الحزب فيما بينهم عريضة احتجاجية لجمع توقيعات المتضامنين الرافضين لتهديدات الودادية .

هذا وقالت مصادر من الحزب الاشتراكي الموحد بان القضية لن تقف عند هذا الحد مؤكدة ان فريقا من خبراء القانون من اعضاء الحزب واصدقائه منكبة على دراسة بيان الودادية والرد عليه عبر القنوات القانونية المناسبة .

وفي تعليق لاحد اعضاء قطاع المحامين للحزب الاشتراكي الموحد قال ان الودادية تخرق صراحة الفصل 111 من الدستور و المادتين 37 و 38 من النظام الأساسي للقضاة الذي يلزم القضاة بواجب التحفظ و ذلك حين ضمنت بيانها انتقالها من الواجب المذكور “التحفظ” الى واجب الذود عن استقلال القضاء!!

وبذلك ,  يضيف المحامي , تكون الودادية  تجاوزت صراحة واجب التحفظ واكثر من ذلك تخرق ديباجة قانونها الأساسي الذي يبعدها عن الشأن السياسي…