Search

زيارة سفير أوكرانيا للكلية متعددة التخصصات بالجديدة تخلف جدلا واستياء بين الجامعيين

خلفت زيارة السيد ياروسلاف كوفال، سفير أوكرانيا بالمغرب للكلية متعددة التخصصات بالجديدة يوم الأربعاء 22 نونبر الجاري جدلا واسعا بين مكونات المؤسسات الجامعية التابعة لجامعة شعيب الدكالي واستياء يكشف هشاشة العلاقات بين المسؤولين الجامعيين وغياب رؤية تسمو بالحياة الجامعية إلى المستويات المأمولة .

عزا جامعيون هذا الجدل إلى عدد من الاسباب في مقدمتها اقتصار الزيارة على مؤسسة بعينها دون أن تشمل باقي المؤسسات الجامعية كما ان استقبال السفير اقتصر على البعض دون غيرهم ولم يتوصل بعض الاساتذة بدعوة الحضور ولم يأخذ آخرون علما بالزيارة إلى عبر ما خلفته من جدل .

وتساءل الجامعيون ، وبحسرة شديدة ، عن السر في الإقصاء من الحضور وإقصاء باقي الجامعات من الزيارة وما إذا كانت علاقات التعاون وتبادل الخبرات العلمية مع دولة أوكرانيا تهم جميع المؤسسات الجامعية بمختلف تخصصات ومسالك البحث العلمي لمختلف الكليات ام انها حكرا على مؤسسة دون غيرها .

كما كانت الزيارة على صيغة ” حسي مسي ” وغابت عنها المراسيم الرسمية للإستقبال بما في ذلك غياب عامل الإقليم السيد محمد الكروج باعتباره المسؤول الأول عن الإقليم ولكون الضيف يمثل هيئة دبلوماسية رفيعة المستوى كما كان يجب أن تتم الزيارة بحضور رئيس جامعة شعيب الدكالي وباقي المسؤولين والمنتخبين ووو

 




أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *