أخر تحديث : الجمعة 13 يوليو 2018 - 3:58 مساءً

شبان ينتشلون جثة غريق بشاطئ مولاي عبد الله والوقاية المدنية خارج التغطية

بتاريخ 13 يوليو, 2018
شبان ينتشلون جثة غريق بشاطئ مولاي عبد الله والوقاية المدنية خارج التغطية

تمكن شباب يمتهنون الغطس لجني الطحالب البحرية بالجماعة الترابية لمولاي عبد الله من انتشال جثة غريق بعد اكثر من ساعة ونصف من البحث والتمشيط في غياب الوقاية المدنية التي جرى الاتصال بها عدة مرات.

وكانت عناصر الدرك الملكي التي هرعت الى مكان الواقعة على شاطئ مولاي عبد الله فور أخذها علما بالحادث قد ربطت الاتصال بالوقاية المدنية اكثر من مرة الا انها تهلفت وتسببت في خالة من التدمر والسخط بين العشرات من المواطنين الذين تجمهروا على طول الساحل وتبعوا عملية البحث والتمشيط.

ورغم شساعة المنطقة وضعف الامكانيات ، حيث لم يتوفروا الا على زعانف السباحة والبدلة الواقية المستعملة في الغطس وعجلة مطاطية ، استطاع المتطوعون العثور على الجثة واخراجها ليثم نقلها تحث اشراف الدرك الملكي الى مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي بالجديدة لاخضاعها للتشريح الطبي.

وكان الضحية ، في عقده الثالث ، حل باقليم الجديدة قادما من مدينة تاونات رفقة زوجته الحامل لقضاء بضعة ايام من عطلة الصيف ، ترك زوجته فوق رمال الشاطئ ودخل ليستحم ويستمتع بجودة ورطوبة مياه تلبحر الا انه خرج منه جثة هامدة.

يذكر ان شاطئ مولاي عبد الله ورغم الاقبال عليه من قبل الساكنة والزوار يلقى بدون حراسة باستثناء الفترة التي ينعقد فيها موسم الوالي الصالح مولاي عبد الله امغار .

إنا لله وإنا اليه راجعون.

الصورة : لحظة اخراج الجثة