أخر تحديث : الأحد 10 يونيو 2018 - 7:29 مساءً

فضيحة .. بوابة معدنية بأقفال لكورنيش الجديدة بشارع النصر

بتاريخ 10 يونيو, 2018
فضيحة .. بوابة معدنية بأقفال لكورنيش الجديدة بشارع النصر

لم تهدأ بعد الزوبعة التي خلفها سور كورنيش الجديدة على امتداد شارع النصر بالجديدة والإنتقادات التي تعرض لها القائمون على تدبير الشأن المحلي حثى ظهرت فضيحة أخرى أثارت استغراب واستهجان الرأي المحلي الجديدي .

أولى الملاحظات التي سجلها منتقدوا المصالح البلدية خلال بناس سور الكورنيش بتلك الطريقة المذلة لصورة المدينة هو عدم ترك منافذ تسمح للمواطين بالمرور إلى الشاطئ الصخري لأي سبب من الأسباب سواء تعلق الأمر بالفسحة والإستجمام أو لممارسة هواية الصيد بالقصبة .

وطانت جهات معينة ، وقتها ، أشارت إلى ودود منفذ يسمح بالمرور إلى الشاطئ الصخري إلا أن الصدمة كانت قوية حينما وضع له باب معدني بقفل وهو ما يطرح السؤال حول الهدف من فتح هذا الباب أصلا إذا كان سيوصد باقفال ومن هي الجهة العبقرية التي تفتقت عنها هذه الفكرة الجهنمية .

وبما أنه باب بأقفال لها مفاتيح نتساءل بصوت مرتفع لتحديد الجهة التي تتحكم في الأقفال ولمن ستسمح بالعبور خاصة وأن الشريط الساحلي ملك مشاع لجميع المغاربة وليس ضيعة خاصة .