http://a106424.hostedsitemap.com
أخر تحديث : الأحد 22 أبريل 2018 - 4:16 مساءً

مجموعة مدارس الحاج الطاهر ومديرية التعليم بسيدي بنور ينظمان المهرجان الربيعي التاني

بتاريخ 22 أبريل, 2018
مجموعة مدارس الحاج الطاهر ومديرية التعليم بسيدي بنور ينظمان المهرجان الربيعي التاني

عبد الباسط أباتراب/ سيدي بنور.

نظمت مجموعة مدارس الحاج الطاهر- فعية الحمينات بتنسيق مع المديرية الإقليمية لمدينة سيدي بنور المهرجان الربيعي الثاني يوم السبت 21 أبريل 2018، تحت شعار ” اللعب رافعة تربوية لنمو الطفل الجسمي والعقلي والاجتماعي، ويهدف هذا المهرجان الثقافي الى النهوض بالطفل ومدى أهمية اللعب والأنشطة الموازية بصفة عامة في حياة المتعلمين والمعلمات،
شارك فيه عدد من الوفود المسرحية والكرنفالية والفلكلورية التي تعكس الغنى والتنوع الثقافي للمغرب، اختزلت في مجموعة من اللوحات الفنية المختلفة، اثث فضاء هذه التظاهرة الثقافية الكبرى جمهور من الاطفال والآباء المنحدرين من مختلف الدواوير التابعة للاقليم، ومجموعة من الأساتذة المتدربين والأطر الإدارية التربوية التي تتابع تكوينها بالمركز الجهوي لمهن التربية والتكوين تحت إشراف السيد عبد الكريم بن قدور المسؤول عن اللجنة الثقافية بذات المركز.


هذا الحدث الثقافي الكبير أطره ثلة من الأساتذة الشباب واليافعين تربوا وترعرعوا وتكونوا في احضان الطفولة الشعبية، حيث اكتسبوا عدة مهارات متنوعة مكنتهم وساعدتهم على ضبط آلية التنظيم لمدة التظاهرة بكل حكمة وسلالة.
توزع البرنامج العام لهذا المهرجان الى مجموعة من الورشات، الحناء، الصباغة والتلوين، المسرح والسكيتش، الألعاب الجماعية، الاسعافات الاولية، تحفيظ الأناشيد، الحكي والأعمال اليدوية، ليتم في الأخير تتويج المشاركين بشواهد تقديرية.


في تصريح صحفي للسيد مدير م.م الحاج الطاهر المصطفى شتيوي أعرب فيه عن عمق سعادته بهذا المهرجان، مؤكدا في ذات السياق على أن للعب دور مهم في حياة الطفل وكذا حياة التلاميذ والتلميذات، مبينا في نفس الاتجاه انه على الرغم من كون اللعب وإن كان للعب والتسلية فإنه في نفس الوقت وسيلة للتعلم، كما أعرب عن حبه وامتنانه للساكنة على انخراطها الفعال والإيجابي من حيث تحضير وجبة الغذاء التي تعبر عن ثقافة المنطقة” الكسكس” كما تقدم بالشكر الجزيل للأستاذة المتدربين والأطر الإدارية والتربوية على مشاركتها القيمة في إنجاح هذا المهرجان، متمنيا لهم مزيدا من العطاء والتألق.