fbpx

جمعيات محبة لفارس دكالة تطالب بحل المكتب المسير و تشكيل لجنة مؤقتة

إلتمس رؤساء عدد من الجمعيات المحبة لنادي الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم و جمعيات المجتمع المدني من عامل الإقليم السيد معاذ الجامعي التدخل لإتخاذ قرار يقضي بحل المكتب المسير لفارس دكالة و السهر على تشكيل لجنة مؤقتة توكل لها مهمة إنقاذ الفريق من مغادرة قسم الصفوة .

وقالت الجمعيات في بيان صادر عنها ومديل بتوقيعاتها أنها سئمت من تعنت المكتب المسير الذي أبان في مناسبات كثيرة عن نقص التجربة والحنكة، بدءا من الانتدابات الغير المقنعة مع تكرار نفس الأخطاء خلال التعاقد مع المدربين الشيء الذي أدى حصد نتائج كارثية غير مسبوقة في تاريخ الدفاع الحسني الجديدي.

وتوضح الجمعيات في بيانها أن المكتب المسير أقدم على سد جميع أبواب الحوار مع الفاعلين المحليين والأنصار المحبة للفريق، وتشبت بممارسات لا أخلاقية اتجاه بعض الغيورين على الفريق من خلال الضغط عليهم والهروب إلى الأمام تحت مطية رفع دعاوي قضائية.

وحمل الموقعون على البيان مسؤولية ضعف التسيير الذي نجمت عنه أزمة النادي الحالية إلى تشكيلة المكتب المسير المكون من مسيرين سابقين لفريق الرجاء الجديدي، الذي يمارس في قسم الهواة وقد انعكس ذلك على الطريقة الهاوية في التسيير داخل فريق الدفاع الحسني الجديدي لكرة القدم في زمن البطولة الاحترافية موسمها السادس.

يذكر أن المكتب المسير للدفاع الحسني الجديدي فسخ تعاقده بالتراضي مع المدرب جمال السلامي على خلفية النتائج المتواضعة التي حققها الفريق وجعلت مستقبله في القسم الإحترافي قاب قوسين أو أدنى في الوقت الذي إرتفعت فيه أصوات الحناجر صادحة تطالب المكتب المسير بالرحيل لفشله الدريع في تحقيق إنتظارات الجماهير الرياضية الجديدة المهووسة بحر المستديرة .

اترك رد