fbpx

الأمن يحاصر مسيرة الأساتذة المتدربين بالقوة المفرطة بالقرب من عمالة الجديدة

1140292

منعت قوات الامن بالجديدة الأساتذة المتدربين بإستعمال القوة  من مواصلة مسيرة قاموا بها صباح اليوم الخميس 10 مارس الجاري كان مقررا لها أن تتوقف أمام مقر عمالة الإقليم .

وقد إستبقت المصالح الأمنية المسيرة ووضعت الحواجز المعدنية في الشارع الذي تتواجد به عمالة الإقليم كما نشرت عناصر التدخل السريع للأمن الوطني و القوات المساعذة وكذا رجال الأمن في الزي المدني على طول الحواجز ليس فقط لمنع المسيرة يل ، أيضا ، لمنع الاساتذة المتدربين من نصب خيامهم في الحديقة المجاورة للعمالة على غرار الإعتصام السابق الأسبوع المنصرم .

تخللت عملية المنع حالة من التدافع إستعمل معها بعض عناصر التدخل السريع العنف باستعمال الهراوات أو الرفس بالأقدام مما خلف إصابة إتنين من الاساتذة ، أستاذ وأساتذة ، نقلا على إثرها إلى قسم المستعجلات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة .

وقال الأساتذة المتدربون أن مسيرتهم كانت ستتوقف لحوالي 15 دقيقة فقط أمام مقر عمالة الجديدة و لتستمر في إتجاه وسط المدينة معبرين عن أسفهم لسوء تقدير عناصر الأمن التي منعتهم بهذه الطريقة وفرضت عليه الإعتصام في المكان الذي حوصروا فيه حيث أقاموا صلاة الظهر .

هذا وبرر أحد المسؤولين الأمنيين ، في حوار جمعه ببعض الاساتذة المتدربين تدخل مصالح الأمن بالعنف المشروع لعدم إمتثال المحتجين للحواجز الأمنية وإصرارهم على تجاوزها والإحتكاك بالقوات العمومية .

 

اترك رد