fbpx

نزيف النتائج المتواضعة يلازم الدفاع الجديدي لكرة القدم رغم الحوافز المالية

واصل فريق الدفاع الحسني الجديدي حصد النتائج المتواضعة في الدور التاني من من الدوري الإحترافي المغربي بعد تعادله بهدف لمثله أمام فريق حسنية أكادير على أرضية ملعب العبدي بالجديدة برسم الدورة 20 من الدوري .

تتواصل النتائج المتواضعة رغم الحوافز المالية التي خصصها المكتب المسير للاعبي الفريق منذ قدوم الإطار الوطني عبد الرحيم طاليب للإشراف على تدريب فارس دكالة حيث خصصت إدارة النادي منحا دسمة للاعبين للرفع من معنوياتهم وقتاليتهم إلا أن الأداء ظل متواضعا رغم الإنتصار الذي حققه الفريق أمام فريق أولمبيك أسفي .

كان فريق الدفاع الحسني الجديدي سباقا للتسجيل بواسطة اللاعب زكرياء حدراف الذي نفذ ركلة جزاء بنجاح في الدقيقة 30 ، وقبل نهاية الجولة الأولى يتمكن لاعب غزالة سوس بديع أووك من تعديل النتيجة في الدقيقة 43 من مباراة متواضعة على مستوى الإيقاع و الأداء الفردي و الجماعي .

لم اعرف الجولة التانية من المباراة أي تقدم في الأداء رغم المحاولات القليلة التي قادها لاعبوا الفريقين دون أن تسفر عن تسجيل أهداف لتنتهي المباراة بتعادل بطعم الهزيمة تستمر معه أزمة الفريق الجديدي الذي يحثل الرتبة 13 بمجموع 20 نقطة ينما يحثل فريق حسنية أكادير الرثبة الرابعة بمجموع 29 نقطة .

 

اترك رد