fbpx

مركز الحريات والحقوق يطالب برحيل السيد فوزي لقجع .

جاء في بيان لمركز الحريات والحقوق بتاريخ 20 مارس 2016، توصلنا بنسخة منه، أن المركز قد تابع أحداث الشغب الخطيرة التي تلت نهاية مباراة فريقي الرجاء الرياضي وشباب الريف الحسيمي، برسم الدورة 21 من البطولة المغربية، والتي دارت أحداثها يوم السبت 19 مارس 2016 بمركب محمد الخامس بالدارالبيضاء، والتي نتجت عن صدام دموي عنيف بين فصيلين من الألتراس ينتميان معا لفريق الرجاء الرياضي.

كما يحمل كامل المسؤولية للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ويطالب باستقالة المكتب التنفيذي للجامعة وعلى رأسه السيد فوزي لقجع؛ وبتغيير القوانين المنظمة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، بما يجعل من شرط تفرغ الرئيس لأداء مهامه شرطا أساسيا لتولي تلك المسؤولية، وبما لا يسمح بالجمع بين رئاسة الجامعة وعضوية مكتبها التنفيذي من جهة ورئاسة إحدى الأندية وعضوية مكتبها المسير من جهة أخرى؛ وبتقنين وضعية الألتراس في إطار جمعيات معترف بها، تربطها شراكات مع أنديتها ومع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم

اترك رد