fbpx

عفوا سيدي الرئيس لقد أحرقنا زوارق العودة وموعدنا في شوارع الرباط

عفوا سيدي الرئيس لقد أحرقنا زوارق العودة ومعدنا في شوارع الرباط في معركة الفصل التي لن يوقفها غير التوصل إلى حل متفق عليه ولا حل غير توظيف فوج 2016 من الاساتذة المتدربين دفعة واحدة ودون تجزيء .

كان هذا أول تعليق دونه أحد الاساتذة المتدربين ردا على قرار الحكومة المغربية القاضي بمنع مسيرة الرباط المزمع تنظيمها يوم الخميس 14 أبريل الجاري ويلخص إصرار الأستاذ المتدرب في المضي قدما في المعركة لإسقاط المرسومين مهما كلفه الثمن في ظل ما يصفونه بتعنث الحكومة المغربية و رفضها غير المبرر للجلوس على طاولة الحوار .

هذا وقد نفت التنسيقية الوطنية للاساتذة المتدربين بعد إجتماعها المنعقد يوم أمس الثلاثاء 12 أبريل الجاري استعدادا لـ “إنزال الرباط” ، الإشاعات التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام موضحة أنها لم تتوصل بأي مقترح جديد من طرف عبد الإله نكيران، رئيس الحكومة، ولكنهم يرحبون بأي حوار جدي يفضي إلى حل عاجل للأزمة.وكشفت “التنسيقية الوطنية للأساتذة المتدربين” بالمغرب، أن “المبادرة المدنية لحل مشكل الأساتذة” تقدمت فعلاً بمقترح جديد يقضي بإنهاء الأزمة التي عمرت لأزيد من خمسة أشهر .

وقال حسن الطيبي، عضو المجلس الوطني لتنسيقة الأساتذة المتدربين، أن مبادرة الحل الجديدة تقضي بتوظيف الأساتذة على دفعة واحدة ، وأوضح أن الحل الذي تقدمت به “المبادرة المدنية” ووافقت عليه الحكومة، يقضي بتوظيف 10 آلاف أستاذ متدرب في يناير 2017، وذلك بعد استئناف الدراسة إلى غاية دجنبر 2016، لتعويض فترة التكوين التي ضاعت بسبب مقاطعة الدراسة لأزيد من خمسة أشهر.

وعن الإنزال الوطني بالرباط علمت ” الجديدة اليوم ” من مصادرها بالرباط أن الأساتذة المتدربون بدأوا بالتوافذ على العاصمة المغربية قادمين من مختلف الاقاليم و الجهات وأن لجنا تنظيمية أجرت إتصالات مكثفة للحصول على موافقة الأحزاب الداعمة لقضيتهم لتضع مقراتها رهن إشارة الأساتذة خلال فترة معركتهم المفتوحة .

فيما تواردت أنباء مؤكدة عن محاولات السلطات المحلية و الأمنية لتنبيه الاساتذة المتدربين و حثهم على عدم السفر إلى الرباط وأن قرار منعهم من السفر قد حسم إستنادا إلى قرار الحكومة المغربية القاضي بمنع مسيرة الرباط .

اترك رد