fbpx

السلطات المحلية تشعر أساتذة الغد بمنع مسيرتهم بالرباط كتابيا

في تطرو خطير تستبق السلطات المحلية في مختلف أقاليم المملكة الزمن لإخبار الاساتذة المتدربين كتابيا بقرار المنع الصادر في حق مسيرتهم المزمع تنظيمها بمدينة الرباط إبتداء من يوم غد الخميس 14 أبريل الجاري تنفيذا للبلاغ الحكومي .

ولم تخل المراسلات الإسمية التي توصل بها عدد من الاساتذة المتدربين من تهديد بالتعرض للإجراءات ” القانونية الجاري بها العمل ” في حالة مخالفتهم لقرار المنع .

هذا وقد أكد عدد من الاساتذة المتدربين في عدد من المناطق المغربية أنهم رفضوا تسلم الإشعار من أعوان السلطة الذين طرقوا أبوابهم في وقت متأخر من ليلة أمس الثلاثاء حيث قال أحدهم أن المقدمين كانوا في حالة خوف لم يعتادوا رؤيتهم عليها حينما رفضوا تسلم الإشعار .

يسجل هذا المد القمعي الإستباقي في الوقت الذي تتحدث فيه مصادر من المبادرة المدنية لحل مشكل الأساتذة المتدربين، عن إنعقاد جلسة حوار جديدة تجمع والي جهة الرباط –القنيطرة، عبد الواحد لفتيت مع الأساتذة المتدربين بحضور كل من ممثلي النقابات ومبادرة المجتمع المدني، بعد زوال اليوم الأربعاء 13 أبريل الجاري على الساعة الثالثة بعد الظهر بمقر ولاية الرباط، لتدارس المقترح الجديد للمبادرة، الذي ينص على توظيف الأساتذة دفعة واحدة في شهر يناير، بعد اجتيازهم المباراة في شهر دجنبر.

وهي المبادرة التي أكد وزير الاتصال مصطفى الخلفي أن الحكومة رحبت بها وأنها على إستعداد   للحوار على أرضيتها .

اترك رد