fbpx

مباراة سد للصعود بين نادي سيدي اسماعيل ونجم الزمامرة

عزيز العبريدي –

تجرى يوم غد الأحد 17 أبريل 2016 على الساعة 12 زوالا بالملعب البلدي بزاوية سيدي اسماعيل مباراة القمة عن الدورة 17 من بطولة فرع دكالة لكرة القدم، والتي تجمع بين نادي سيدي اسماعيل وفريق نجم الزمامرة، والتي تعتبر بمثابة مواجهة سد بين الفريقين من أجل تحقيق الصعود إلى البطولة الجهوية، علما أن نجم الزمامرة يحتل الرتبة الأولى ب 45 نقطة، في حين يحتل نادي سيدي اسماعيل الرتبة الثانية ب 43 نقطة، فالفريق الفائز في هذه المواجهة سيقطع أشواطا هامة نحو تحقيق الصعود، في انتظار الحسم في ذلك خلال الدورة الأخيرة، والتي سيستقبل فيها نجم الزمامرة فريق الأولمبيك الجديدي في حين يحل نادي سيدي اسماعيل ضيفا على وفاق خميس متوح.
وستعرف هذه المباراة حضورا جماهيريا كبيرا من طرف أنصار الفريقين، وتعزيزات أمنية قوية حفاظا على الروح الرياضية، والتصدي لأي أحداث شغب قد تقع بين جمهور الفريقين، كما أنه من المتوقع أن يقود هذه المباراة ثلاثي تحكيم من مدينة آسفي، في حين تم تعيين عبداللطيف الكبريتي من الجديدة مندوبا لهذه المباراة.
وبخصوص هذه المقابلة قال عبد الفتاح لحمودي مدرب نادي سيدي اسماعيل بأنها تعتبر مباراة عادية جدا، لكنها تكتسي خصوصية كبيرة بحكم أن الفائز في هذه المباراة سيضع الرجل الأولى في القسم الجهوي في انتظار تأكيد النتيجة في الدورة الأخيرة، إلى جانب أن هذه المباراة تجمع بين أحسن فريقين في هذه المجموعة، وأن استعدادات فريقه كانت عادية لهذه المباراة، لكن بالرغم من الإعداد البدني والتقني فإن التحضير النفسي والذهني يكون مهما في مثل هذه المباريات، وأنه عمل على تحضير فريقه بشكل جيد من الناحية النفسية لهذه المواجهة لتجاوز ضغط الجمهور، وأشار بأن فريقه على أتم الإستعداد لتحقيق نتيجة الفوز، ويتمنى أن تمر هذه المباراة في أجواء رياضية، وأن الفريق الفائز سيصفق له الجميع، كما يوجه من هذا المنبر نداء إلى جماهير الفريقين أن تتحلى بالروح الرياضية، ومساعدة رجال الأمن واللجنة المنظمة على إنجاح هذه المباراة، التي يجب أن تبقى في إطار رياضي بعيدا عن التعصب والشغب، وأن يكون جمهور الفريقين قدوة ومثالا في التشجيع والأخلاق الرياضية، لأن في كل مباراة لا بد من منتصر ومنهزم، وأن المنتصر هو الجمهور الرياضي.
أما بالنسبة لعزيز نعيم مدرب نجم الزمامرة فقد تعذر الإتصال به لأن هاتفه كان خارج التغطية، وتم الإتصال بأبو القاسم حبوب عضو بالمكتب المسير الذي قال بأن فريقه على أثم الإستعداد لهذه المواجهة من الناحية البدنية والتقنية والنفسية، وأنه سيذهب إلى الملعب البلدي بسيدي اسماعيل لتحقيق الفوز، لأن فريقه يتوفر على عناصر جيدة وظل يتزعم الترتيب منذ انطلاق البطولة، مشيرا بأن نادي سيدي اسماعيل كان منافسا قويا لفريقه منذ بداية البطولة لأنه يتوفر على لاعبين جيدين ومدرب في المستوى، ويتمنى أن يكون الفوز حليف فريقه حتى يتمكن من تحقيق الصعود، وأضاف بأن الجمهور الزمامري سيتنقل بأعداد مهمة لتشجيع فريقه في هذه المباراة المصيرية، وطالب من جمهور الفريقين بالتحلي بالروح الرياضية، حتى يمر هذا العرس الرياضي في أفضل الظروف، كما طالب بأن يكون الحضور الأمني قويا في هذه المباراة تفاديا لأية انفلاتات أمنية.

اترك رد