بيان التنسيق النقابي لموظفي وموظفات وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات العليا

 

إن التنسيق النقابي لموظفي وموظفات وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات العليا المجتمع عقب وقفة الاثنين 16 يناير 2017 بمقر الاتحاد المغربي للشغل بالرباط، وبعد مناقشته لمآل ملف الترقية بالشهادة وتغيير الإطار الذي لم يعرف استجابة من طرف الوزارة الوصية رغم خوضه لمجموعة من الوقفات الاحتجاجية الإنذارية والإضرابات الوطنية، ومراسلته للجهات المعنية والتي بقيت حبيسة رفوف الوزارة، وبعد وقوفه على الوضعية الإدارية والقانونية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات:

  • يثمن نجاح وقفة 16 يناير التي تميزت بحضور الكتاب العامين وممثلي المكاتب الوطنية للنقابات المنتمية للتنسيق النقابي وبحضور المعنيين من مختلف المناطق،
  • يعلن نجاح إضراب 16 يناير الوطني الذي شارك فيه جل المعنيين ( حاملي الإجازة، الماستر، ماستر مصر، المهندسون، الدبلوم الجامعي، المقصيون من ترقية 2015، الأطرالمشتركة…)،
  • يؤكد تشبثه بمشروعية ملفه المطلبي المتضمن للنقاط التالية:
  • فتح باب الترقية إلى السلم 10 وتغيير الإطار لحاملي الإجازة،
  • فتح باب الترقية إلى السلم 11 وتغيير الإطار لحاملي الماستر،
  • تعديل المرسوم الخاص بالترقية بالشهادة وتغيير الإطار ليشمل مهندسيالدولة وحاملي ماستر مصر والدبلوم الجامعي،
  • جبر الضرر للمقصيين من الترقية بالشهادة وتغيير الإطار لما تبقى من فوج 2015 بما فيهم حاملي دبلوم مهندس دولة والدبلوم الجامعي وماستر مصر،
  • فتح الترقية بالشهادة لجميع موظفي/ات وزارة التربية الوطنية و التكوين المهني بمن فيهم الأطر المشتركة :المتصرفون،التقنيون،المساعدونالإداريونوالتقنيون، …
  • مشاركة أساتذة التعليم الابتدائي وأساتذة التعليم الثانوي الإعدادي حاملي الماستر وماستر مصر والدبلوم الجامعي والمهندسين.. في الحركة الانتقالية لشغل مناصب في التعليم الثانوي التأهيلي،
  • إقرار الترقية بالشهادة وتغيير الإطار في النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية باعتباره حقا مكتسبا.
  • يعلن عن تسطير البرنامج النضالي التصعيدي التالي:
  • تنظيم وقفات احتجاجية أمام مقر وزارة التربية الوطنية أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس7 و8 و9 فبراير 2017 ابتداء من الساعة العاشرة صباحا.
  • تنظيم مسيرات احتجاجية من مقر وزارة التربية الوطنية إلى مقر البرلمان أيام الثلاثاء والأربعاء والخميس 7و8 و9 فبراير 2017.
  • عقد حلقيات أمام الوزارة الوصية وأمام البرلمان لمناقشة تطورات الملف.
  • مراسلة مختلف الهيئات الحقوقية والفرق النيابية البرلمانية.
  • خوض أشكال نضالية أكثر تصعيدا سيتم تحديدها مباشرة بعد هذه الوقفات.

إن التنسيق النقابي لحاملي الشهادات يُحملوزارة التربية الوطنية و كل الجهات المسؤولة تبعاتاستمرار تعنتها و تجاهلها اتجاه ملفنا العادل و المشروع ، فإنه يتشبت بحق هذه الفئة في الترقية بالشهادة وتغيير الإطار دون قيد أو شرط وبأثر رجعي، ويطالب بإيجاد حل فوري وعاجل، ويدعو جميع الفئات المنضوية تحت لواء التنسيق النقابي إلى دعم هذه المحطات النضالية والمشاركة فيها بكثافة.

ما لا يتحقق بالنضال يتحقق بمزيد من النضال.

الرباط في 20 يناير 2017

التوقيعات:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *