أخر تحديث : السبت 6 مايو 2017 - 11:34 صباحًا

نايضة سباط في البيجيدي .. تبادل الاتهامات بعد الانتخابات الجزئية بالجديدة

بتاريخ 6 مايو, 2017
نايضة سباط في البيجيدي .. تبادل الاتهامات بعد الانتخابات الجزئية بالجديدة

خلفت الانتخابات الجزئية المحلية التي أجريت اول يوم أمس الخميس باقليم الجديدة حالة من التوثر في صفوف أعضاء حزب العدالة والتنمية الذين فتحوا النار على بعضهم عبر صفحات الشبكات الاحتماعية للفايس بوك .

ولعل فرق الأصوات ، بين الفائز بالمقعد عن حزب الاتحاد الدستوري ومنافسه الوحيد عن البيجيدي ،ليحمل اكثر من دلالة ومغزى بعدما تجاوز ، الفارق 20 ألف صوت ، وبعد الاكتساح الملفت للاهتمام لرمز المصباح في الانتخابات الجماعية تلأخيرة التي احتل فيها المركو الاول ب 14 مستشارا جماعيا واحتلاله للمركز التاني في الانتخابات التشريعية المحلية باكثر من 24 الف صوت .

وقد خلفت الاتهامات التي ساقها احدهم على حسابه في الفايس بوك في حق اعضاء الحزب ، على اختلاف مسؤولياتهم ومواقعهم الحزبية ، الذين لم يشاركوا في الحملة الانتخابية أو الذين اغلقوا هواتفهم ردود فعل قوية هدد اثرها بعضهم بفضح المستور ..

وكان منتخب حزب العدالة والتنمية عبد المجيد بوشبكة عبر ، وان كان بنبرة اقل حدة ، في تصريح لجريدة الحزب عن الفتور الذي رافق الحملة الانتخابية لعدم انخراط السواد الاعظم من اعضاء الحزب وكوادرة المحلية والاقليمية في الحملة الانتخابية .

وكانت نتائج محطة الانتخابات الجزئية صادمة لبعض البيجيديين الذين يعتقدون ان اقليم الجديدة قلعة محصنة للمصباح فيما كانت متوقعة لآخرين وهم الذين خبروا مدينة الجديدة وخصوصياتها .