الرئيسية / الجديدة الكبرى / الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالجديدة تندد بتبديد المال العام بلاراديج وتهدد بالتصعيد

الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالجديدة تندد بتبديد المال العام بلاراديج وتهدد بالتصعيد

أصدر فرع الجمعـية الـمغربية لحقوق الإنــسان بالجديدة بيانا إلى الرأي العام المحلي يدين فيه تبديد المال العام من طرف المدير العام للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور .

وقالت الجمعية في بيانها أها تحتفظ لنفسها بالحق في سلك الإجراءات القانونية والقضائية في الموضوع .
وأوضح البيان أن مكتب فرع الجمعية يتابع بقلق بالغ واستياء عميق، تداعيات السياسة الممنهجة التي ينهجها المدير العام للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، والمتمثلة أساسا، وعلى وجه الذكر لا الحصر، فيما يلي:
✔ تبديد المال العام، ما يؤدي إلى ضياع ملايين الدراهم خارج أية ضوابط إدارية وقانونية، رغم أنها أموال عمومية مدفوعة من جيوب المواطنين/ات؛
✔ إبرام صفقات “عمومية” مشبوهة خارج إطار القانون، حتى لو تم ذلك في تعارض تام مع المصلحة العامة؛
✔ تنفيذ مشاريع فاشلة دون القيام بالدراسات التقنية والبيئية الضرورية لتلافي فشلها، ولعل فضيحة فشل مشروع بحيرة الوالدية مازال شاهدا على ذلك، إذ أنه، كمشروع فاشل، كلف الوكالة صرف مئات الملايين من السنتيمات التي تبخرت في مهب الرياح؛
✔ اتخاذ قرارات تعسفية ومجحفة وتمييزية، غير إدارية وغير قانونية، في حق مجموعة من الأطر والأجراء العاملين في الوكالة، مست حقوقهم الشغلية، وخاصة الحق في الاستقرار في العمل والحق في الأمن الشخصي والحق في المساواة بين جميع أطر وعمال الوكالة، حيث وصل الأمر إلى حد توقيف إطار في الوكالة بجعله كبش فداء على خلفية فضيحة مشروع بحيرة الوالدية؛
إن هذه المعطيات، وغيرها كثير، مما تتوفر الجمعية على أدلة ملموسة لإثباتها، ومنها وثائق إدارية، وصور فوتوغرافية، وتسجيلات صوتية…..، تجعل مدير الوكالة متهما بتبديد أموال عمومية، الشيء الذي يقتضي متابعته قانونيا أمام محاكم جرائم الأموال، لمساءلته طبقا للقانون، بما يضمن حماية المال العام وحماية أطر وعمال الوكالة من قراراته التعسفية المنافية للضوابط الإدارية والقانونية.
وبناء على ما تقدم، فإن مكتب جمعية ، يقول البيان ،  إذ يجدد تضامنه مع جميع أطر وعمال الوكالة الذين توجهوا بطلبات المؤازرة إلى مكتبعا ، طلبا لدعمهم ومساندتهم في مواجهة ما لحقهم من قرارات تعسفية، فإنه:
1) يستنكر لجوء مدير الوكالة إلى التسويف والتهرب من عقد لقاء مع مكتب جمعيتنا لمناقشته في القضايا المشار إليها والاستماع إلى وجهة نظره بشأنها، وذلك رغم كل المحاولات التي قام بها مكتبنا لعقد هذا اللقاء (مراسلات، تذكيرات، اتصالات مباشرة بالمصالح المختصة…)؛
2) يعلن احتفاظ جمعيتنا بحقها، المخول لها دستوريا وقانونيا، في سلك الإجراءات القانونية والقضائية أمام المحاكم المختصة دفاعا عن المال العام ومن أجل مساءلة كافة المتورطين في تبديده وعلى رأسهم مدير الوكالة؛
3) يدعو الجهات المسؤولة الى فتح تحقيق حول تعسفات مدير الوكالة اتجاه بعض المستخدمين والأطر، وحول خرقه للقانون الأساسي المنظم لعمل الوكالة؛
4) يسجل أن ملف الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور سيظل مفتوحا على كافة الاحتمالات الممكنة التي ستكشف عنها الأيام القادمة.
عن مكتب الفرع

شاهد أيضاً

توضيح في شأن الفضاء الترفيهي A7 بشاطئ الجديدة

تبعا لما سبق نشره حول ورش إنجاز فضاء ترفيهي محادي للشاطئ الرملي  في المدخل الشمالي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *