فعاليات سياسية و حقوقية تستعد للاحتجاج ضد المتابعات القضائية المتعددة للناشطين بإقليم سيدي بنور

تستعد مجموعة من الفعاليات السياسية و الحقوقية و الجمعوية بإقليم سيدي بنور لتنظيم وقفة رمزية احتجاجا على المتابعات الكثيرة للناشطين بالإقليم و ذلك يوم الأحد 7 مارس الجاري بساحة البرانس بسيدي بنور على الساعة الخامسة بعد الزوال.

و في اتصال هاتفي لموقع الجديدة اليوم مع الأستاذ و الفاعل السياسي اليساري موسى مريد أحد المساهمين في هذه المبادرة، صرح بأن 🙁 الوقفة رمزية فقط، و هدفها ايصال رسائل تطمين للناشطين بأن هناك شخصيات و إطارات موجودة للدفاع عنهم و للتصدي لأي محاولة لقمع حرية الرأي و التعبير المكفولة دستوريا، و الرسالة الثانية موجهة لكل الجهات التي تخطط و تنفذ هذه المتابعات، و للجهات التي تستغلها أيضا ، نقول لهؤلاء لقد طفح الكيل و باراكا عيقتوا ، عليهم أن يكفوا عن هذه الممارسات و أن يعلموا بأن هذه المتابعات لن تثني المواطنات و المواطنين بالإقليم عن التعبير عن آرائهم في الشأن العام .)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *