اللجنة المحلية لتتبع تهيئة القطب الحضري لمزغان تعقد اجتماعها

ترأس السيد عامل إقليم الجديدة يوم الجمعة 29 أكتوبر الجاري، اجتماع اللجنة المحلية لتتبع   مشروع القطب الحضري لمازاغان، والذي خصص لتدارس تقدم أشغال التهيئة به.

إنعقد الإجتماع بحضور السيد رئيس المجلس الإقليمي للجديدة والسيدة رئيسة الجماعة الترابية للحوزية التي يوجد المشروع على نفودها الترابي  والسيد المدير العام لشركة تهيئة وتطوير مازاغان (SAEDM) والسيدات والسادة رؤساء ومدراء المصالح اللاممركزة بالإقليم.

خلال هذا الاجتماع، قدم السيد المدير العام لشركة SAEDM عرضا مفصلا حول تقدم وثيرة الأشغال بالمشروع، كما تمت مناقشة مختلف النقط العالقة التي تعترض انجاز المشروع وإيجاد الحلول المناسبة لها.

وفي ختام هذا الاجتماع، نوه السيد العامل بالمجهودات النوعية المبذولة من طرف المتدخلين في انجاز مشروع القطب الحضري لمازاغان، وأكد على ضرورة تسريع وثيرة الأشغال حرصا على أهمية المشروع في النهوض بالتنمية الحضرية بالإقليم وتعزيز جاذبيته من جهة، وعلى إلزامية احترام جدولة إنجاز مختلف محاور المشروع طبقا للالتزامات القبلية والمعتمدة خلال اجتماع اللجنة المركزية السابقة.

يذكر أن أشغال تهيئة القطب الحضري لمزغان  الذي يهدف إلى تحقيق ااتوازن والتنمية ، قد انطلقت في سنة 2017 باستثمار مالي يقدر ب5 ملايير درهم كغلاف مالي مخصص للتهيئة من طرف شركة تهيئة وتطوير مازاغان ش.م.

وتناهز مساحته الإجمالية 1 300 هكتار، بما فيها 186 هكتارا للطرق الرئيسية، 303 هكتار للفضاءات الخضراء و180 للوعاء العقاري الاحتياطي. فيما ستستقطب 622 هكتار الباقية مختلف مكونات ومرافق المشروع، والتي تضم منطقة سكنية، قطب أكاديمي، فضاء للبحث والابتكار، تجهيزات سياحية وثقافية و رياضية، ومناطق لأنشطة أخرى…
ويتوقع ان ييتقطب ساكنة تقدر ب 134 000 نسمة في أفق العام 2034.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.