أب تلميذة مدرسة ابراهيم الروداني بالجديدة ينفي الاعتداء على أستاذين ويؤكد ان زوجته التي عنفت

نفى والد تلميذة مدرسة ابراهيم الروداني اعتداءه وزوجته على أستاذين في المدرسة موضحا ان زوحته هي التي تعرضت للعنف اللفظي ونعتها بأقدح النعوت  مع تهديدها بالعنف الجسدي من قبل أحد المدرسين .

وعن أسباب الواقعة قال أب التلميذة ان ابنته تعرضت للدفع على السلالم الاسمنتية لإحدى البنايات حيننا كانت متوجهة للقسم من قبل أستاذ لا يدرسها ويعمل في فوج غير الفوج الذي توجد فيه التلميذة .

تبعا لهذه الواقعة ، توجهت أم التلميذة إلى المدرسة بعد زوال يوم أمس الثلاثاء  لتقديم شكاية لمدير المدرسة ، إلا انها تعرضت للاستفزاز والسب والشتم وسوء المعاملة  .

وفي المساء توجه وزوجته لزيارة مدير المدرسة ، فكان في استقبالهما أستاذ آخر ما ان علم بسبب رغبتهما في زيارة المدير حتى جن جنونه وهاجمهما بالسب والشتم  لما تصدت له الزوجة دفاعا عن كرامتها حاول الاعتداء عليها جسديا .

وأضاف قائلا انهما تعرضا للسب والشتم والاهانة أمام مدير المدرسة وفي مكتبه دون ان يتدخل لايجاد حل لما يجري لاسباب غير معلومة .

واكد الاب انه كان بصدد زيارة مدير المدرسة لسلك المساطر الادارية بعد تعرض ابنته للعنف المدرسي الغير مبرر وأن المشاداة الكلامية التي وقعت بين المعلم وزوجته كانت في باب المدرسة ، أي في الشارع العام ولم تتم داخل المؤسسة التعليمية مضيفا ان زوجته تحتفظ لنفسها بالحق في اتخاذ ما يلزم في حق من عرضها للتعنيف اللفظي والجسدي .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.