أخر تحديث : السبت 15 يوليو 2017 - 9:03 مساءً

فيدرالية اليسار بالجديدة تستنكر الاعتداء الجسدي الذي تعرض له رئيس مجلس بلدية أزمور وتطالب ..

بتاريخ 15 يوليو, 2017
فيدرالية اليسار بالجديدة تستنكر الاعتداء الجسدي الذي تعرض له رئيس مجلس بلدية أزمور وتطالب ..

طالبت فيدرالية اليسار الديمقراطي بالجديدة في بيان صادر عنها بالقاء القبض ومعاقبة الشخص الذي اعتدى على رئيس مجلس الجماعة الحضرية لبلدية ازمور أول يوم أمس الخميس في مكتبه بمقر البلدية وهو الاعتداء الذي نقل على اثره الى قسم المستعجلات بالمستشفى المحلي لأزمور ومنه الى احدى المصحات الخاصة بالجديدة .

كما طالبت ، في ذات البيان بفتح تحقيق مع الجاني للوصول الى من يسخرونه ويحمون من وصفهم البيان ب ” البلطجية ” مند تولي بدر نور البيت المنتخب باسم فيدرالية اليسار رءاسة المجلس .

وشدد البيان على تحمل السلطات المحلية كل المسؤولية في حماية المنتخبين داخل مقر بلدية أزمور والعمل على الا يتكرر مثل هذا العمل الشنيع .

وترى فيدرالية اليسار بالجديدة ان هذا الاعتداء جاء بالتزامن مع انطلاق مجموعة من المشاريع التنموية بالمدينة والتي من شأنها رد الاعتبار لتاريخها ومكانتها والتي ستغير ملامح المدينة في القريب .

وتجدر الاشارة الى ان عددا من موظفي بلدية أزمور والمواطنين قد نظموا وقفة احتجاجية يوم امس الجمعة تضامنا مع رئيس المجلس البلدي واستنكار الفعل الاجرامي الذي تعرض له خلال ادائه لواجبه الوطني .