أخر تحديث : الخميس 10 أغسطس 2017 - 12:03 صباحًا

عمال مركز الحليب بالجديدة يصعدون بتمديد إضرابهم لأربعة ايام والإدارة تهدد

بتاريخ 10 أغسطس, 2017
عمال مركز الحليب بالجديدة يصعدون بتمديد إضرابهم لأربعة ايام والإدارة تهدد

قرر مسخدموا مركز الحليب – دانون بالجديدة تمديد إضرابهم الإحتجاجي لأربعة أيام إحتجاجا ضد تجاهل الإدارة لمطالبهم التي كانت سبب خوضهم لإضراب إنذاري حقق نجاحه أكثر من 90 % ل 48 ساعة يومي الثلاثاء والأربعاء .

وقد نوه المكتب النقابي المنضوي تحث لواء الإتحاد الوطني للشغل بالجديدة بمستوى الإنضباط والمسؤولية الذان تحلت بهما شغيلة مركز الحليب طيلة المدة التي استغرقها الإضراب الإنذاري وهنأهم في خامس بيان صادر عنه بنجاح الإضراب .

وأضاف البيان قائلا أن الشغيلة وفي الوقت الذي كانت تنتظر فيه استجابة الإدارة إلى مطالبها والجلوس على طاولة الحوار ، تتفاجأ ، الشغيلة ، بتعنت الإدارة ورفضها فتح باب الحوار والإستمرار في أسلوب الوعيد وتهديد المضربين بالطرد إن لم يلتحقوا بعملهم .

عدد من المشاركين في الإضراب ردوا على تهديدات الإدارة باستعدادهم للموت في سبيل الدفاع على حقوقهم وصون كرامتهم حيث هدد بعضهم على صفحاتهم بشبكات التواصل الإجتماعي بإضرام النار في أنفسهم أمام مقر الشركة بطريق مراكش بالجديدة إذا ما أقدمت الإدارة على أي رد فعل إنتقامي على خلفية مشاركتهم في الإضراب .

هذا وقد شل الإضراب الحركة بشكل كبير في مركز الحليب ، وحدة الإنتاج ووحدة التسويق ، رغم استقدام الشركة لبعض العمال من خارج مدينة الجديدة وخاصة سائقي الشاحنات الذي واجهوا مقاومة شرسة من قبل المضربين الذين منعوهم من استعمال الشاحنات الموكل لهم استعمالها .

كما أن تمديد الإضراب لأربعة أيام أخرى ستكون له مضاعفات جلية على سير المؤسسة والوفاء بالتزاماتها تجاه مزوديها من جهة وضخ الكميات المطلوبة من منتوجات الشركة في الأسواق من جهة تانية .