أخر تحديث : الخميس 16 غشت 2018 - 8:27 مساءً

بشرى لأساتذة جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس.. “رضوان مرابط” يعتزم خلق درجة شرفية جديدة

بتاريخ 16 أغسطس , 2018
بشرى لأساتذة جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس.. “رضوان مرابط” يعتزم خلق درجة شرفية جديدة

في خطوة فريدة من نوعها وفي إطار تشجيع ودعم البحث العلمي وتعزيز تنافسية الجامعة يعتزم الدكتور “رضوان مرابط” رئيس جامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس خلق درجة شرفية جديدة أطلق عليها اسم “أستاذ فخري”.

وجاءت فكرة هذه الدرجة بعد أن لوحظ أن الإنتاجات العلمية المهمة لمجموعة من أساتذة التعليم العالي رتبة (ج) وهي أعلى درجة يبلغها الأستاذ الباحث لا تنتهي ببلوغها ولهذا تم خلق هذه الدرجة الشرفية كتشجيع لهذه الفئة.

هذا ولا تقتصر أهداف هذه الدرجة فقط في تشريف الأستاذ الباحث وإنما لتشجيعه على مزيد من العطاء والبذل في ميداني التكوين والبحث العلمي وليكون خير مرافق للأساتذة الشباب الذين سيحملون المشعل مستقبلا.

هذا وسيفتح الترشيح لهذه الدرجة الفخرية في وجه أساتذة التعليم العالي رتبة (ج) بالجامعة والذين لهم أقدمية ست سنوات في هذه الدرجة.

وفي اتصالات أجرتها الجريدة مع العديد من أساتذة الجامعة أجمعوا فيها على تثمين هذه المبادرة التي أطلقتها رئاسة الجامعة.

جدير بالذكر أن هذه الدرجة الفخرية معمول بها في أكابر الجامعات العالمية.

<