أخر تحديث : الجمعة 2 نونبر 2018 - 3:37 مساءً

الأمطار تفضح حقيقة البنية التحية لزاوية سيدي اسماعيل

بتاريخ 2 نوفمبر, 2018
الأمطار تفضح حقيقة البنية التحية لزاوية سيدي اسماعيل

المراسل
مع نزول أمطار الخير الأخيرة تناسلت العديد من المشاكل المتكررة منها امتلاء الطرقات والمسالك بالمياه والأوحال وعرّت بشكل مقزز ومثير البنية التحتية التي يتباهى المجلس الجماعي بتحقيقها نتيجة تسييره من مدوة وبدون معارضة، من امتلاء الطرق والأزقة والشوارع بالأوحال والضايات واختناق المجاري سواء داخل أحياء البام او القرية والشرفاء والازدهار او المركز وتسبب في محاصرة السكان مع خلق حالة من الهلع والسخط في صفوف المواطنين والزائرين ومستعملي الطرق التي تصبح عبارة عن وحل يتحول الى حريرة خصوصا وأن الأشغال الأخيرة لحفر وزرع أنابيب سائل التطهير اكتملت وبقيت البياضة التي اقتلعت من الأسفل عرضة للمياه نجم عنها انزلاقات كثيرة وانجراف ومساحات وحْلية شلّت حركة السير والمرور.
جدير بالذكر أنه بتزامن التساقطات المطرية عرفت أهم الشوارع ومحور المركز امتلاء كاملا بالمياه المتسخة والأوحال والضايات وفضحت بالعلالي البنية التحتية التي تساهم في الإساءة الى نسق صورة المنطقة جماليا وركودها اقتصاديا .

<