أخر تحديث : الثلاثاء 10 شتنبر 2019 - 9:33 مساءً

قائد قيادة أولاد رحمون يعقد لقاء تواصليا حول الدخول المدرسي الجديد

بتاريخ 10 سبتمبر , 2019
قائد قيادة أولاد رحمون يعقد لقاء تواصليا حول الدخول المدرسي الجديد

تحضيرا للدخول المدرسي المقبل 2019/2020، عقد السيد القائد الجديد لجماعة أولاد رحمون السيد رضوان فكري اليوم الثلاثاء 10 شتنبر 2019 أول اجتماع رسمي بالجماعة و يعتبر لقاءا تواصليا مع السيدات والسادة مديري و مديرات المؤسسات التعليمية العمومية الابتدائية و الإعدادية و رؤساء جمعيات الآباء و الأولياء و رؤساء جمعيات النقل المدرسي بحضور السيد رئيس الجماعة و بعض المستشارين الجماعيين و رئيس مصلحة الموظفين…
في كلمته الافتتاحية ذكر السيد القائد بسياق عقد هذا الاجتماع وأهدافه مؤكدا على ضرورة العمل الجاد والمثمر لتجديد أساليب التدبير المعتمدة حتى تواكب دينامية الرؤية الجديدة لإصلاح التعليم بالجماعة. مذكرا بأهمية دور مديري المؤسسات التعليمة بالنظر إلى المهام الحاسمة المنوطة بهم والأدوار الهامة الموكولة إليهم في تحقيق الإصلاح المنشود.
كما تطرق مديري و مديرات المؤسسات التعليمية الى المشاكل و العوائق التي تتخبط بها المؤسسات التعليمية بالجماعة و كان أبرزها هاجس الأمن و ذلك لأن أغلب المؤسسات التعليمية تفتقد الى حراس الأمن لمحاربة ظاهرة السطو على المدارس.

المدير الجديد للتانوية الإعدادية مولاي الحسن بجماعة أولاد رحمون تطرق بدوره الى ضرورة إرسال دوريات من الدرك الملكي و القوات المساعدة لردع المتطفلين و المتربصين أمام أبواب الإعدادية نظرا لوجود تلميذات بالإعدادية و بالقسم الداخلي كما أشار السيد المدير الى مشكل البرمجة في التوقيت للنقل المدرسي بغية نقل مدرسي مريح لكل المستفيدين.

بعض مدراء المؤسسات تطرقوا خلال هذا الاجتماع لمشكل عدم تسليم مفاتيح القاعات التي تم إحداتها خلال هذا الموسم مما سيعرقل توقيت الحصص الدراسية فيما اختار بعضهم الحديث عن مشكل الأقسام ذات البناء المفكك التي مازالت توجد بالمؤسسات التعليمية بشكل قليل.
رئيس جمعية آباء و أولياء مركزية السلامنة الدخلة بدوره سرد الإنجازات و الأدوار التي قامت به هذه الجمعية من أجل الرقي بالتعليم داخل الجماعة.
و في كلمة لرئيس جماعة أولاد رحمون رحب فيها بالحضور مدكرا إياهم بأن يد الجماعة رغم قلة الإمكانيات فهي مبسوطة لمساعدة و النهوض بقطاع التعليم و كان مشكورا من طرف المديرين و المديرات على الدور الذي تقوم به الجماعة في مجال التعليم.
رؤساء جمعيات النقل المدرسي عبروا بدورهم عن بعض المشاكل التي يتخبط فيها قطاع النقل و التي تجلت أغلبها في الاكتظاظ رغم توفر الجماعة على أسطول لابأس به و طالبوا المجلس الإقليمي بتوفير حافلات للنقل المدرسي للتغلب على مشكل الاكتظاظ مؤكدين على أنهم بتعاونهم سيكونون عند حسن الظن وستقوم هذه الجمعيات بتغطية كل الخطوط التي تحتاج الى نقل مدرسي.مستشار الحركة الشعبية و كعادته تطرق الى موضوع تغطية الدواوير البعيدة عن الطرق المعبدة و التي يعاني تلامذتها مشاكل عديدة من أجل الوصول الى سيارات النقل المدرسي التي تتخد الطرق المعبدة كخطوطا لها و طالب بضرورة دخول السيارات الى أعماق الدواوير من أجل نقل هؤلاء التلاميذ،و هو ما طالب به باقي المستشارين الذين تناولوا الكلمة.و اختتم هذا الاجتماع في أجواء سادها طابع التعاون بين كل الأطراف للرقي بقطاع التعليم كما طالب الحضور بضرورة استمرار متل هاته الاجتماعات التواصلية.