أخر تحديث : الأربعاء 6 نونبر 2019 - 11:21 مساءً

ملاك اقامة السعد 1 يؤسسون اتحادات ملاك مجموعاتهم ويقررون تنظيم ورش كبير للنظافة خلال شهر نونبر

بتاريخ 6 نوفمبر, 2019
ملاك اقامة السعد 1 يؤسسون اتحادات ملاك مجموعاتهم ويقررون تنظيم ورش كبير للنظافة خلال شهر نونبر

كان يوم الاربعاء 6 نونبر2019 يوما مشهود بإقامة السعد 1 بحي المطار بالجديدة حيث اسست 7 مجموعات من اصل عشر ، اتحاد ملاكها وذلك لتجاوز التوتر القائم بين المكتب القديم واغلبية الملاك .حيث اختارت المجموعات تأسيس اتحادات ملاك خاصة بها والاستقلال تماما عن اتحاد ملاك القديم الذي كان يضم 10 مجموعات وعدة عمارات يفوق عدد شققها 1000 شقة .
ولان كل مجموعة لها نضام ملكيتها الخاص فقد اختار السكان التطبيق الحرفي للقانون وتأسيس سانديك لكل مجموعة وهو ما سيسهل ضبط الامور والتغلب على المشاكل عكس ما كان سابقا حيث كانت الاقامة كلها بشققها التي تفوق 1000 يديرها اتحاد ملاك واحد يشتغل به فقط 3 افراد من اصل 11 عضوا على الورق مما جعل المشاكل تتراكم حيث لا وجود للحراسة وعاملات النظافة بل ان اغلبية فواتير عدادات الماء والكهرباء المشتركة لم يتم تأديتها اضافة الى ذبول الفضاءات الخضراء وانتشار الاعشاب بها بشكل عشوائي هذا دون الحديث عن غياب الامن و السلوكات المشينة التي اصبحت تضايق السكان بتخصيص دور للدعارة ، فبهذه الاقامة وجد مؤخرا رجل ستيني غريب ميتا داخل احد شققها بعد ليلة قضاها مع خليلته ويخاف الملاك والسكان ان تتحول اقامتهم الى وكر للجريمة والفساد وهو ما جعل شباب الاقامة يسارع الى البدء في إصلاح الاوضاع قبل ان تستفحل وتتطور الى ما لا تحمد عقباه. اخذين العبرة من عدة اقامات اخرى بمدينة الجديدة مداخيل اتحاد ملاكها اقل بكثير من مداخيل اقامة السعد1 لكنها تعيش وضعا حسنا على جميع المستويات .
وكان الملاك قد قرروا في جمع سابق تأجيل تأسيس اتحادات الملاك الى موعد لاحق لعدم اكتمال النصاب القانوني وكان هذا الموعد هو اليوم 6 نونبر 2019 الذي اعتبره احد مسيري التجمعات فال خير لأنه يصادف ذكرى المسيرة الخضراء واعتبرها مناسبة لانطلاق العمل الجاد للنهوض بأوضاع المجموعات السكنية .مؤشرا اخر هو نجاح هذه التجمعات رغم محاولات بعض الاشخاص ترهيب الملاك وحثهم على عدم الحضور والادعاء بان السيد القائد والسيد الباشا وعامل المدينة بجانبهم وانهم حصلوا على وصل التبليغ لجمع عام لم يحصل ولم يراه السكان ولم يعلموا به .محاولين ان يجعلوا من ذاك الوصل الذي يبقى وصلا لتبليغ السلطات فقط بوضع الملف القانوني المشكوك فيه حيث يؤكد اغلبية السكان ان الجمع المعني لم يتم ولم يتم الاعلان عنه في اي وقت.
وبعد مصادقات التجمعات التي اقيمت في نفس الوقت على القوانين الاساسية لها وتحديد قدر المساهمة الشهرية في 50 درهما والتداول في مشاكل الاقامة انتخبت هذه التجمعات بالإجماع وكلاء الاتحادات كما يلي
مجموعةGH1 وكيل الاتحاد السيد رشيد مغفور و نائبه السيد احمد كريم
مجموعةGH3 وكيل الاتحاد السيد سعيد الغزواني و نائبه السيد عبد العالي فداوش
مجموعةGH4 وكيل الاتحاد السيد رشيد الصغير و نائبه السيد ايوب مكراوي
مجموعةGH5 وكيل الاتحاد السيد سعيد شقرات و نائبه السيد المصطفى مرغيشي
مجموعةGH6 A et B وكيل الاتحاد السيد المصطفى المجذوب و نائبه السيد حميد نضالي
مجموعةGH 8 وكيل الاتحاد السيد عيسى كيني و نائبه السيد المصطفى امتريد
مجموعةGH 9 وكيل الاتحاد السيد عبد الهادي صالح و نائبه السيد ضلال الميلودي
وانتهت التجمعات في جو حماسي كله رغبة في العمل الجاد من اجل رفعة الاقامة والمساهمة في تحسين جودة الحياة بمدينة الجديدة وقرر جميع الحاضرين بحماس تنظيم ورش كبير لتنظيف الاقامة خلال شهر نونبر ترك موعد تنفيذه لوكلاء اتحادات المجموعات وذلك بتنسيق مع السلطات المختلفة
تجدر الاشارة ان فيدرالية جمعيات الاحياء السكنية واكبت هذا التأسيس بطلب ملح من الملاك ولم تتدخل في مسار الامور وحاولت الاتصال بالمكتب القديم لايجاد ارضية للصلح وحل المشاكل كما جرت العادة بذلك لكن محاولاتها بقيت بدون جدوى وستبقى مسايرة لهذا الوضع حتى تعود المحبة والوئام بين جميع الملاك بدون استثناء
عن لجنة التتبع للفيدرالية قطب اتحادات الملاك