أخر تحديث : الإثنين 18 نونبر 2019 - 1:18 مساءً

8 سنوات سجنا نافذا لسارق فيلا بجماعة اولاد رحمون

بتاريخ 18 نوفمبر, 2019
8 سنوات سجنا نافذا لسارق فيلا بجماعة اولاد رحمون

أحمد ذو الرشاد

 

قضت الغرفة الجنائية الابتدائية التابعة لمحكمة الاستئناف بالجديدة بإدانة متهم وحكمت عليه ب8 سنوات سجنا نافذا بعد مؤاخذته، من أجل جناية السرقة الموصوفة بواسطة الكسر واستعمال ناقلة ذات محرك.
وجاء إيقاف المتهم عقب توصل الضابطة القضائية لدى المركز الترابي للدرك الملكي بأزمور بشكاية من امرأة في السبعين من عمرها، أكدت فيها أنها تملك منزلا ثانويا بتراب أولاد رحمون وأنها فوجئت بتعرضه للسرقة، من قبل مجهولين.
وأكدت أنها فوجئت باقتحام الفيلا، من قبل المتهم بعد كسره للسياج الحديدي لإحدى النوافذ وقيامه بسرقة فراش إحدى الغرف، وقدرت ثمن المسروقات في 8 آلاف درهم.
وانتقلت الضابطة نفسها إلى الفيلا، مرفوقة بالشرطة العلمية والتقنية، التي رفعت البصمات. وعاينت المكان وأخذت صورا احترازية وبعد ذلك توصلت بنتيجة البحث العلمي، الذي دلها على هوية المتهم.

انتقلت إلى السوق الأسبوعي لجمعة الحوزية ووجدت المتهم وطلبت منه مرافقته إلى أزمور، ووضعته تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه، وواجهته بالدلائل العلمية، فلم يجد بدا من الاعتراف.
وصرح أنه قضى بسببها 17 سنة وراء القضبان من أجل السرقة والاتجار في المخدرات وأفرج عنه في يونيو الماضي، وطردته زوجته من منزلها بسبب سلوكه المنحرف.