بسبب تجاوزات شابت عملية توزيع ” القفة ” بجماعة هشتوكة ثلاث مستشارين جماعيين يقدمون استقالهم

0

قرر ثلاث مستشارين جماعيين بالجماعة الترابية لاتنين هشتوكة ، دائرة أزمور بإقليم الجديدة ، تقديم استقالتهم من المجلس احتجاجا على ما وصفوها بالتجاوزات والخروقات التي شابت عملية توزيع الإعانات المخصصة للفئات المحتاجة في الجماعة .

وبرر المستشارون الجماعيون استقالتهم في رسالة موجهة إلى عامل إقليم الجديدة لسوء تدبير المرحلة والتصرف في الميزانية المخصصة لمكافحة آثار جائحة كوفيد 19 والتي بلغت قيمتها 84 مليون سنتيم ، 10 مليون سنتيم منها خصصت لاقتناء مواد التعقيم والباقي خصص لاقتناء قفف تم التصرف فيها بكيفية عشوائية ومزاجية من قبل الرئيس أدت إلى إقصاء الفقراء والمعوزين والمعاقين .

فيما اقتصرت عملية التعقيم على مركز الجماعة الترابية لهشتوكة واستثناء الدواوير التابعة للجماعة باستثناء  ودواري إلا دواري النجوم والمهارزة الساحل ، تقول الرسالة ، أنهما عقما من مالهم الخاص متسائلين أين ذهبت 10 مليون سنتيم المخصصة للتعقيم .

ويرى المستشارون المستقيلون أنهم تضرروا جراء التصرفات العشوائية والإنفرادية للرئيس التي باثت تهدد الجماعة باحتقان اجتماعي مضيفين ، في ذات الرسالة ، أن دوائرهم الإنتخابية حرمت من أبسط الحاجيات مثل الماء الصالح للشرب والإنارة العمومية اللذان استطاعوا تحقيقها بفضل مساعدات بعض المواطنين .

هذا وحمل المستشارون الجماعيون رئيس الجماعة مسؤولية ما قد يترثب على استقالتهم من تداعيات ملتمسين من عامل الإقليم إيفاد لجن التحقيق والإفتحاص لميزانية الجماعة مند توليه لمهامه على راس المسؤولية بالجماعة مع المساءلة والمتابعة لكل من تورط في تبديد وهدر المال العام .

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط

Powered by Free CDN WordPress plugin