9317 مترشحة ومترشح سيجتازون امتحانات البكالوريا بإقليم الجديدة ـ دورة يوليوز 2020

0

 

بلغ عدد التلميذات والتلاميذ الذين سيجتازون امتحانات البكالوريا بالمديرية الإقليمية للتعليم بالجديدة ، الدورة العادية 2020 التي ستجرى من 1 الى 9 يوليوز القادم  ،  9317 مترشحا ومترشحة منهم 7182 متمدرسا موزعين على 6129 بالتعليم العمومي بنسبة 65,69% و 1062 بالتعليم خصوصي بنسبة 11,40%، في حين بلغت نسبة المترشحين الرسميين 77,08% والأحرار 2135 بنسبة 22,93%.

بلغ عدد مترشحي القطب العلمي والتقني 6394 بنسبة 68,62%، فيما بلغ عدد مترشحي القطب الأدبي والأصيل 2923 بنسبة 31,38%، كما بلغ عدد المترشحين في المسالك المهنية 212 مترشحا ومترشحة موزعين على 08 مسالك، وبالمسالك الدولية (خيار فرنسية) 861 مترشحا ومترشحة.

وفيما يخص المترشحين من ذوي الاحتياجات الخاصة فقد بلغ عددهم 07 مترشحين مع تكييف ظروف الإجراء لفائدة 03 منهم.

وخصصت المديرية لامتحانات هذه السنة 39 مركزا و865 قاعة و 120 إطارا للإشراف و المراقبة و 8650 إطارا للحراسة و 50 إطارا للملاحظة.
ونظرا لخصوصية هذه الدورة بسبب حالة الطوارئ الصحية نتيجة جائحة كوفيد 19، ومن أجل ضمان إجراء الامتحانات في ظروف تضمن سلامة الجميع خاصة مراعاة التباعد المكاني، فقد تم الرفع من عدد المراكز حيث ثم تشغيل 32 مؤسسة عمومية و 03 قاعات رياضية مغطاة و 10 مدرجات جامعية و مركز سجني 01، مع الحرص على حصر عدد المترشحين بالقاعات الدراسية في 10 و تقسيم القاعات الكبرى إلى قاعات من فئة 20 مترشحا .
وتعزيزا للإجراءات التنظيمية المتخذة، فقد تم اعتماد برتوكول التدابير الوقائية المعمول به وتحديدا تعقيم القاعات وفضاءات الاشتغال والمرافق الإدارية والصحية والتجهيزات واللوازم والأوراق ومختلف الوثائق المتداولة خلال الامتحان، وإلزام الجميع بارتداء الكمامة وتعقيم الأيدي والأرجل واحترام مسافة الأمان. وبخصوص عملية نقل تلاميذ الوسط القروي إلى مركز الامتحان، فقد تم التنسيق مع الجمعيات الشريكة لتوفير الحافلات بالعدد الكافي لنقل المترشحين في ظروف تحترم التدابير الوقائية وضمان وصولهم 45 دقيقة قبل موعد الإجراء، إضافة الى إيواء التلاميذ الداخليين وتغذيتهم في ظروف جيدة.
وقالت المديرية الإقليمية للتعليم ، في بلاغ صادر عنها ، أنها إذ تطلع الرأي العام التعليمي الإقليمي، وعموم المواطنات والمواطنين على هذه المعطيات، فإنها تهيب بجميع المتدخلين الالتزام بالتدابير الوقائية الموصى بها، كما تتقدم باسمها الخاص وباسم التلاميذ وأسرهم بأسمى عبارات التقدير والامتنان للسيد عامل الإقليم والسلطات الإدارية والأمنية والصحية والجماعات الترابية وجمعيات الآباء وجمعيات النقل المدرسي و المنابر الإعلامية والشركاء، على المجهودات النوعية والمندمجة المتظافرة، كما تنوه بشكل خاص بالانخراط اللامشروط للأطر الادارية والتربوية لإنجاح هذا الاستحقاق الوطني الهام.

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط

Powered by Free CDN WordPress plugin