نقابة موخاريق تتصدى للمؤامرة التي تحاك ضد “لاراديج” بالجديدة وتثمن الإنجازات التي تحققت على عهد المدير العام

0

ثمن المكتب النقابي لمستخدمي الوكالة  المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالجديدة وسيدي بنور  المنضوي تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل بالمجهودات المبذولة والحكامة الجيدة المتبعة من طرف المدير العام وأطر ومستخدمي الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور، حيث تعرف الوكالة نموا مضطردا اسهاما منها في تجويد الخدمات للساكنة بإتباعها المناهج الحديثة في التدبير.

وأشاد المكتب  النقابي في بلاغ صادر عن اجتماعه المنعقد  يوم أمس الاثنين 22 يونيو الجاري ، بفعالية التدابير والإجراءات التي أقدمت عليها الادارة العامة للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بإقليمي الجديدة وسيدي بنور مع مستجدات وباء كوفيد 19 والتزامها بجميع شروط الصحة والسالمة المعمول بها طبقا لتوصيات الدولة ضمانا الستمرار تقديم الخدمات للمواطنين وتلبية حاجياتهم في أحسن الظروف مع استحضارها للتداعيات الإجتتمعاية للجائحة .

كما أشاد ، المكتب النقابي ،  بالمقاربة التشاركية المتبعة من طرف الادارة مع الشركاء الاجتماعيين لحل جميع المشاكل المطروحة.

ولم يفوت المكتب النقابي الفرصة للتنديد واستنكار الحملة المغرضة التي يقودها من وصفهم البلاغ بفاقدي المصداقية مستهدفة العاملين في الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء ، اطرا ومستخدمين ومكتبا نقابيا موجها الدعوة الى كافة الاطر والمستخدمين لتوخي الحيطة الحذر والوقوف في وجهك من سولت له نفسه القيام بهذا العمل الدنيئ .

هذا وعبر أحد المسؤولين النقابيين في تصريح خص به ” الجديدة اليوم ” عن ارتياح العاملين في الوكالة لظروف العمل والقرارات التي يتم يتم اتخاذها بكيفية تراعي تجويد خدمات المرفق العمومي على كافة المستويات والتجاوب مع تطلعات الساكنة .

وأضاف قائلا أن الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل بالجديدة وسيدي بنور شهدت على عهد المدير العام طفرة نوعية جعلتها تلتحق بعالم الرقمنة وتحديث آليات العمل ونهج سياسة تواصلية مع زبنائها عبر تجنيد مواردها البشرية في مصلحة الزبناء أو عبر مسطحتها الرقمية على الأنترنيت وشبكات التواصل الإجتماعي .

وأكد الإطار النقابي على حرص المدير العام على الإستجابة لجميع طلبات الربط بشبكة الإنارة أو الماء الصالح للشرب ومعالجة الشكايات الواردة على مصلحة الزبناء في زمن قياسي مع توقيف عملية قراءة العدادات بسبب تدابير الحجر الصحي وحالة الطوارئ وتجنيب العاملين في الوكالة مخاطر جائحة مرض كوفيد 19 ، على أن تستأنف في الوقت المناسب والأخذ بعين الإعتبار المدة التي توقفت فيها قراءة العدادات حفاضا على مصالح الزبناء .

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط

Powered by Free CDN WordPress plugin