حزب المؤتمر الإتحادي بالجديدة يشخص أولويات الشأن المحلي بعد الحجر الصحي

0

طالب فرع الحزب الوطني الاتحادي بالجديدة  السلطات المحلية والمنتخبة بالعمل على الإسراع بانجاز المنتزه البلدي الذي مر على تدشينه عقد من الزمن وذلك بمواصفات عالية حتى يصبح متنفسا للساكنة يعوض النقص الكبير للمساحات الخضراء كما  طالب السلطات المحلية والمنتخبة في بيان صادر عن اجتماعه المنعقد يوم السبت 27 يونيو الجاري ، بالتدخل لتحرير الملك العام وتلبية كل المطالب المشروعة لساكنة مدينة الجديدة .

وهو الاجتماع الذي تداول فيه فرع الحزب حول  الوضع الاقتصادي والاجتماعي والبيئي بمدينة الجديدة بعد رفع الحجر الصحي الذي دام أكثر من ثلاثة أشهر ابتداءا من يوم 24 يونيو وما واكبه من ارتفاع لعدد الإصابات بفيروس كورونا ببعض البؤر الصناعية ومن تهور على مستوى مواصلة تطبيق التدابير والإجراءات الاحترازية والوقائية وخاصة ما تعلق باحترام التباعد الاجتماعي واستعمال الكمامات وما تعرفه الساحة الوطنية و المحلية من احتجاجات من طرف أباء وأمهات وأولياء التلاميذ أمام جشع أرباب المدارس الحرة بخصوص أداء الواجبات المدرسية على فترة الحجر الصحي بفعل الجائحة وتعثر أشغال البدء في انجاز المنتزه البلدي الذي تم تدشينه قرابة عقد من الزمن والرجوع المثير لظاهرة الباعة المتجولين بمختلف الأحياء رغم انجاز سوقين نموذجين للقرب بحي السعادة وحي السلام وظاهرة احتلال الملك العمومي من طرف بعض المحلات التجارية وعدم التدخل لحل مشكل الأعمدة الكهربائية ذات التوتر العالي المارة من وسط تجزئة الهلال والتي كادت أن تتسبب وللمرة الثانية في حادث مأساوي لولا لطف الله رغم مراسلات الساكنة وتوقف أشغال تهيئة وتزفيت شارع فرنسا وضعف الإنارة بجل الأحياء السكنية .

وخلص البيان بدعوة  المواطنات والمواطنين بمدينة الجديدة إلى مواصلة اخذ الحيطة والحذر والالتزام باحترام التباعد الاجتماعي واستعمال الكمامات الواقية تجنبا للإصابة بفيروس كورونا الذي لازال يعيش بيننا ومضطرون لتجنب الإصابة به نظرا لتداعياته الاقتصادية والاجتماعية .

مطالبة السلطات المحلية والمعنية باتخاذ الإجراءات الوقائية وتدابير الصحة والسلامة المهنية في كل الوحدات الإنتاجية لمواجهة البؤر التي تهدد صحة وسلامة كافة المواطنين وتضرب المجهود الوطني لوقف انتشار الجائحة.

مطالبة السلطات المحلية والمديرية الإقليمية للتربية الوطنية بالتدخل لدى مؤسسات التعليم الخصوصي قصد إيجاد صيغة للتوافق مع جمعيات أباء وأمهات وأولياء التلاميذ عوض الحياد السلبي خصوصا وان مستوى التعليم عن بعد لم يرق إلى مستوى التعليم الحضوري وهذا بشهادة المختصين في مجال التدريس وباعتراف وزير التعليم نفسه .

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط

Powered by Free CDN WordPress plugin