جمعيات المجتمع المدني بجماعة الغربية تشكل لجنة تحضيرية لتأسيس فيدرالية الجنعيات

0

أصدرت جمعيات المجتمع المدني بالجماعة الترابية للغربية بإقليم سيدي بنور بيانا للراي العام في شأن وقائع انعقاد جمع عام لجمعية دار الطالب دون علم أعضاء المكتب المسير جاء فيه : 

على اثر الإعلان عن تأسيس مكتب مسير لدار الطالب، بالجماعة الترابية الغربية، تحث سقف إحدى قاعات المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي لدكالة، دون إشعار المكتب المذكور.. وبعد تتبع الرأي العام المحلي بقلق كبير، لاستنبات مكتب مسير لدار الطالب، في ظروف حجبت المعلومة عن كل من له رؤى، أو يد الرحمة لمساعدة نزلاء هذه الدار.. إذ لا يمكن عزل هذا الحدث، الذي وصف بــ “الخطير” عن سياق جملة الخروقات التي شابت التأسيس..
ولتنوير الرأي العام، فإن الجمعيات المدنية بالجماعة الترابية الغربية، التي فطنت لذلك، وأخذت تتحرك لوقف هذا النزيف.. تؤكد على أنها سوف لا ولن تدخر جهدا، للمشاركة في جميع أنواع النضال المتاحة قانونا، للدفاع عن شرف دار الطالب، والتصدي لكل من خولت له نفسه فرض ذاته على الآخر، دون إشراك القوى الحية للمجتمع المدني.. وتطالب الجهات المسؤولة بالقيام ببحث ميداني، وتفصيلي لتقصي الحقائق، وذلك من أجل قطع الطريق عن من يخرق قانون الحريات العامة، وخاصة شق تأسيس الجمعيات، وكذا القوانين والمواثيق والدولية والوطنية الخاصة بهذا الشأن..
وانطلاقا من ما جاء أعلاه، بعد توصلها بنبأ تأسيس الجمعية المذكورة، سارعت مكونات المجتمع المدني إلى عقد اجتماع، بصفة استثنائية، مساء يوم الأحد: 18 أكتوبر 2020 ابتداء من الساعة الثالثة.
كل التدخلات آنذاك تناولت كل الطرق غير القانونية، التي اعتمدت في تأسيس مكتب جمعية دار الطالب، واستنكرت هيمنة بعض الألقاب بنفوذ الجماعة الترابية الغربية، التي لا يهدأ لها بال إلا بعد معانقتها كراسي الزعامة، لذلك انفردت بهذا التأسيس، بدعم قوي ومباركة من جهات وصفت بــ “النافذة” ترى في مصلحتها التعامل مع أعضاء المكتب المؤيد من طرف السلطة المحلية..
وبعد مناقشة مستفيضة لهذا الخرق، الذي وصف بــ “السافر”، من طرف الحاضرين للإجتماع، فإن المجلس قرر ما يلي:
1 – استنكر المتدخلون إبعاد وإقصاء ذوي الكفاءات عن تسيير الشأن الاجتماعي بالمنطقة، كما شجبوا اختيار المكتب على مقاس مصلحة السلطة المحلية. 2- أفضت التدخلات إلى ايجاد صيغة ملائمة قانونية لتكوين مكتب قادر على تحمل التسيير لدار الطالب في أحسن الظروف.
كما تم التوافق على ما يلي:
1- إعداد لجنة من ممثلي المجتمع المدني

2- رد فعل هيئات المجتمع المدني بالغربية، رهين باستقالة من نصب نفسه رئيسا بدار الطالب، وسيعلن عنه يوم الإثنين 19 أكتوبر 2020.. بعد ذلك سيوضع طلب التأسيس لذا المصالح المختصة بعمالة إقليم سيدي بنور، هذه الأخيرة التي سيعهد لها الإشراف على التأسيس طبقا لقانوان الجمعيات المدنية..

3- يوم الأربعاء زيارة عامل صاحب الجلالة على إقليم سيدي بنور..
ويشار إلى أن فعاليات المجتمع المدني تبنت تأسيس فيدرالية تجمع شمل جميع الجمعيات الممثلة بالجماعة الترابية الغربية، ولهذا الغرض فقد تم التوافق والتراضي على أعضاء اللجنة التحضيرية المكونة من:
* الحاج محمد بورحيم * السيد محمد الصغير النعماوي * المصطفى المشتراي * المصطفى دلدو.
حرر بالغربية في 18-10-2020
جمعيات المجتمع المدني

اترك رد

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

سياسة الخصوصية وملفات تعريف الارتباط

Powered by Free CDN WordPress plugin