fbpx

الفلسطينية شيرين تنقل معاناة أطفال ونساء غزة للعالم عبر نافذة الفن.

هيئة التحرير

اختارت الفنانة الفلسطينية شيرين عبد الكريم تسليط الضوء على معاناة سكان قطاع غزة عبر لوحاتها الفنية، تبرز من خلالها عددا من القضايا الإنسانية بالقطاع والقضية الأم؛ القضية الفلسطينية. لوحات الفنانة شيرين في معرض لها بمؤسسة “مُحترف شبابيك” بغزة، ناطقة بمعاناة الأطفال والنساء والشباب في غزة جراء الحصار المفروض عليها منذ سنوات.
ركزت رسومات الفنانة شيرين على معاناة المرأة والأطفال باعتبارهما الحلقة الأضعف في المجتمع خلال  مواجهة عدوان الاحتلال الصهيوني وحصاره وما يترتب عن ذلك من ظروف صحية واقتصادية واجتماعية صعبة.
لم تكتف شيرين عبد الكريم بالرسم، بل استخدمت في نضالها الفني النحت، وقدمت مجسمات منحوتة وقوالب شفافة، تأخذ وضعيات درامية مأساوية وتصميم فيديوهات (VR) الافتراضية، كي يصل صوت المعاناة لأكبر شريحة من الناس.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.