عمالة إقليم الجديدة تخلد اليوم العالمي للتعاونيات بدار الصانع بأزمور

0

خلدت عمالة إقليم الجديدة يوم السبت بمقر دار الصانع بآزمور، اليوم العالمي للتعاونيات، بمشاركة عدد من التعاونيات المستفيدة من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتي تشتغل في مجال الصناعة التقليدية بالإقليم.

وشكل هذا اللقاء فرصة لهذه التعاونيات لعرض منتوجاتها المتنوعة، والتعريف بها، بالإضافة إلى تبادل الخبرات والتجارب من أجل رفع التحديات المتعلقة على الخصوص بالتسويق وتثمين منتوجات الصناعة التقليدية المحلية.

وفي تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أكدت حكيمة الراعي رئيسة قسم الشؤون الاجتماعية بعمالة إقليم الجديدة، أن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالجديدة تواكب عن كثب وبشكل مستمر أشغال التعاونيات المتواجدة بتراب الإقليم والتي يتجاوز عددها 100 تعاونية في قطاع الصناعة التقليدية، مشيرة في هذا السياق، إلى أن المبادرة الوطنية ساهمت في بناء وتجهيز دار الصانع بأزمور، التي تحتضن مجمع الصناعات التقليدية.

وأضافت أنه في إطار المرحلة الثالثة، تمكنت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بإقليم الجديدة من دعم 19 تعاونية بغلاف مالي بلغ 4.70 مليون درهم.

من جانبها، أكدت فاطمة الخليلي، المديرة الإقليمية لقطاع الصناعة التقليدية، أن الاحتفال باليوم العالمي للتعاونيات يشكل فرصة لتسليط الضوء على منتجات الصناعة التقليدية المعروضة بدار الصناع وفسح المجال أمام التعاونيات للتعريف بمنتجاتها.

وأشارت السيدة الخليلي إلى أن دار الصانع تحتضن العديد من الصناعات التقليدية منها الطرز الأزموري وطرز “الزين والبها” والبرشمان والنقش على الخشب والصناعة الجلدية والنجارة والحدادة الفنية بدعم من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تساهم في توفير المواد والتجهيزات والتكوين في مجال التدبير الإداري والمالي والتسويق الإلكتروني لإبراز الطاقات وتجديد القدرات للمتعاونات.

من جهتها، أعربت خديجة سعداوي رئيسة تعاونية “أنامل شيماء” بمدينة البئر الجديد، عن سعادتها بالمشاركة في الاحتفال باليوم العالمي للتعاونيات، وامتنانها للدعم والمواكبة اللذان استفادت وما تزال تستفيد منهما، مبرزة أن تعاونيتها تمكنت، بفضل هذا الدعم، من نسج علاقات متعددة وتسويق منتوجاتها في أسواق خارجية.

Leave A Reply

Your email address will not be published.