fbpx

ضعف خدمات شركة النظافة يغرق أحياء في مدينة الجديدة بالنفايات المنزلية

مرة أخرى تضع شركة التدبير المفوض للتطهير الصلب بالجديدة نفسها في مرمى انتقادات ساكنة مدينة الجديدة وإحراج مجلس بلدية الجديدة  ومصالحه التقنية التي تتحمل مسؤ لية مساءلة الشركة وتنبيهها لتفاقم الوضع في عدد من أحياء المدينة .

يبدو ان عجز شركة النظافة مزمن وأن كل الإجراءات التي تقوم بها ، كلما انكشف سوء خدماتها ، مجرد حلول ترقيعية سرعان ما تتخلى عنها ليعود الوضع إلى ما كان عليه من قبل .

هنا ونحن في فصل الصيف الذي يمثل موسم الإصطياف ودروة الإقبال على مدينة الجديدة ، إقبال يفرض على الشركة تعزيز مواردها البشرية وأسطولها الميكانيكي لمسايرة الوضع ، كما يفرض عليها إجراء تغيير على مواعيد جمع النفايات خاصة وسط مدينة الجديدة .. أنظر الصورة أسفله .

هذا فضلا على زيادة عدد الحاويات في بعض الأحياء ذات الكثافة السكانية وليس تقليص عددها كما حدث بجوار حي الغزوة حيث تم تقليص عدد الحاويات من حاويتين إلى واحدة فقط فكانت النتيجة التي تظهر في الصورة .. أسفله .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.